وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية, أمس, اتفاقية مشتركة مع مؤسسة البصر الخيرية العالمية لتنفيذ عدد من الحملات الطبية لمكافحة العمى والأمراض المسببة له في ثماني دول.

ومثل توقيع الاتفاقية من جانب المركز مساعد المشرف العام على المركز للتخطيط والتطوير الدكتور عقيل بن جمعان الغامدي، ومن جانب المؤسسة وقعها الأمين العام للمؤسسة الدكتور عادل بن عبدالعزيز الرشود، وذاك بمقر المركز في الرياض.

وأوضح الدكتور عقيل الغامدي بأنه سيجري بموجب الاتفاقية تنفيذ 24 مشروعاً طبياً بمشاركة متطوعين وأطباء سعوديين في كل من الكاميرون، والنيجر، وبنجلاديش، ونيجيريا، والسودان، وسريلانكا، واليمن، والمغرب، يتم خلالها إجراء ما يقارب 9.600 عملية جراحية لإزالة المياه البيضاء (الفاكو) وجراحات صُغرى، وتوزيع 24.000 نظارة طبية وأدوية وقطرات علاجية، يستفيد منها 120.000 فرد.

يذكر أن مركز الملك سلمان للإغاثة خلال الأعوام الثلاثة الماضية قام بتنفيذ 132 حملة لمكافحة العمى والأمراض المسببة له شملت 16 دولة، استفاد منها 421,806 أفراد.

وتأتي هذه البرامج امتداداً للأعمال التطوعية التي ينظمها مركز الملك سلمان للإغاثة وانسجاماً مع مساعيه الرامية لترسيخ ثقافة العمل التطوعي بوصفه علامة بارزة من علامات النهضة المجتمعية، وتعزيزاً للقيم الإنسانية والتنمية المستدامة، وذلك بتوجيهات من القيادة الحكيمة -أيدها الله- وتحقيقا لـ"رؤية المملكة 2030" في دعم العمل التطوعي.