تتوقع وزارة الصحة الألمانية زيادة حالات الإصابة بجدري القرود. وجاء في تقرير قدمته الوزارة للجنة الشؤون الصحية في البرلمان الألماني (بوندستاج): "نظرا لتعدد المخالطين للمصابين حاليا، من المتوقع حدوث المزيد من الإصابات في أوروبا بوجه عام ومن بينها ألمانيا ".

وأشارت الوزارة إلى أنه وفقا للوضع حتى بعد ظهر أمس الأحد، يوجد في ألمانيا أربع حالات إصابة مؤكدة، واحدة في ميونخ وثلاث في برلين، مضيفة أنه يُجرى حاليا فحص عينات من أشخاص آخرين، وتتبع المخالطين.

وجاء في تقرير الوزارة، الذي أطلعت عليه وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الاثنين: "الأمر يتعلق الآن بعدوى ذات انتشار دولي". وأشار التقرير إلى أنه تم حتى الآن رصد أكثر من 130 حالة إصابة واشتباه في العديد من الدول، "والاتجاه يتزايد كل يوم". وأوضحت الوزارة أن تم حتى الآن اكتشاف المتحور الجنوب أفريقي لجدري القرود في حالات العدوى الموجودة في أوروبا، ولكن لا تزال تحليلات أخرى للجينوم جارية.

وأشارت الوزارة إلى أنه من أجل تسجيل إصابات محتملة ومنع انتشارها، يجب حصر حالات العدوى المشخصة وعزلها بشكل منهجي، مضيفة أن يتعين على الأطباء والمختبرات الإبلاغ عن تلك الحالات وفقا لقانون الحماية من العدوى.