اختتم برنامج "سكني" معرضه الذي نظمته وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان وصندوق التنمية العقارية، في مقر هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، بهدف تقديم خدماته الإسكانية والتمويلية لمنسوبي الهيئة، وذلك في إطار جهود برنامج "سكني" المستمرة لتسهيل خدمة الأسر المستفيدة، والتعريف بالخيارات السكنية والتمويلية التي يقدمها لتسهيل تملك المسكن الأول، إضافة إلى إتاحة عدد من الخدمات الإسكانية بالشراكة مع القطاع الخاص في مكان واحد.

وأوضح برنامج سكني أن المعرض الذي نُظم بالتعاون مع هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية واستمر لمدة يومين بمقر الهيئة في مدينة الرياض شهد مشاركة 17 جهة تمويلية، كما مكّن "المعرض" منسوبي الهيئة من الاستفادة والاطلاع على كافة البرامج والمبادرات، وإتاحة الفرصة لغير المسجلين في البرنامج من إتمام عملية التسجيل في "سكني" ومعرفة حالة استحقاقهم بشكل فوري، وتقديم شرح متكامل عن الخدمات والخيارات السكنية والتمويلية التي تُمكن المستفيدين من الحصول على المسكن.

كما أتاح المعرض فرصة الالتقاء بالمستشار العقاري والحصول على الاستشارات التي تمكنهم من تملك المسكن المناسب بين الخيارات التي يتيحها البرنامج وتشمل القرض العقاري المدعوم لشراء الوحدات الجاهزة وتحت الإنشاء وخيار البناء الذاتي وخيار الأراضي السكنية، إضافة إلى الاطلاع على خدمة التصاميم الهندسية، وتحمل ضريبة التصرفات العقارية، والتصاميم الداخلية، وغيرها من العروض والخدمات.

يُذكر أن برنامج "سكني" نظم خلال الفترة الماضية بالشراكة عدة جهات حكومية وخاصة عدد من المعارض بهدف رفع مستوى الوعي بالخيارات السكنية والتمويلية بما يسهل رحلة حصول منسوبيهم على تملك المسكن الأول، تحقيقاً لمستهدفات برنامج الإسكان – أحد برامج رؤية المملكة 2030- لرفع نسبة التملك السكني إلى 70% بحلول العام 2030.