أنهى تجمع المدينة المنورة الصحي تفعيل مشروع الترميز الطبي بمستشفياته الداخلية كافة, إضافةً إلى مركز الحناكية للترميز الطبي الذي يخدم خمسة مستشفيات طرفية عن بعد.

وأوضح التجمّع أن التفعيل شمل أربع وحدات ترميز طبي داخل المدينة المنورة, تضمنت مركزاً للترميز الموحّد يخدم ثلاثة مستشفيات مختلفة بمدينة الملك سلمان بن عبدالعزيز الطبية، تحقيقاً لأحد أبرز المستهدفات الرئيسية لشركة الصحة القابضة بتفعيل الترميز الطبي في مستشفيات المنطقة الداخلية كاملة ومنها للمراكز الطرفية نظراً لأهمية الترميز الطبي في اتخاذ القرارات الحيوية, وتطبيق أنظمة التأمين الطبي, ودورة الإيرادات الصحية مستقبلاً.

يذكر أن مشروع الترميز الطبي يتضمن تحويل الأسماء والمصطلحات للأمراض والإجراءات الطبية التي يخضع لها المرضى إلى رموز رقمية وحرفية, وذلك من خلال تحليل ومراجعة السجل الطبي للمستفيد، وتسهيل عملية تصنيف الأمراض وطرق علاجها، ويدعم هذا الإجراء اتخاذ القرار الملائم على المستوى الطبي المبني على بيانات وإحصائيات دقيقة.