وجه الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، بتعيين عدد من أبناء شهداء الواجب بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وأكد السديس، أن الرئاسة تقدم لأبناء شهداء الواجب كافة الخدمات والامتيازات، استشعارا منها بأداء الواجب عليها تجاه هذه الفئه الغالية، لتكون لهم الأولوية في جميع الخدمات التي تقدمها الرئاسة، والتي تتضمن أداء مناسك العمرة والحج، والتوظيف المباشر.

ويأتي هذا القرار تقديراً وعرفانًا من الرئاسة لدور آبائهم الأبطال المخلصين وتضحياتهم في الدفاع عن الدين والوطن، وتكريماً لجنودنا البواسل الذين يقفون ضد من يحاول زعزعة هذا الوطن واستقراره، واستكمالاً لجهود القيادة الرشيدة - حفظها الله-، نحو أسر وأبناء الشهداء.