دعا اتحاد الغرف التجارية السعودية شركات القطاع الخاص للانضمام إلى مبادرة الالتزام الطوعي للشركات التي أطلقتها الهيئة العامة للغذاء والدواء لتحسين القيمة التغذوية للمنتجات الغذائية وجعلها أكثر صحية.

وأشار «اتحاد الغرف» في تعميم بعثت به الأمانة العامة لشؤون الغرف لقطاع الأعمال بالمملكة أن المبادرة تهدف إلى أن يقوم القطاع الخاص بدوره المجتمعي، فيما يتعلق بالصحة العامة، من خلال إعادة تصنيع وابتكار منتجات غذائية قليلة الصوديوم والسكر والدهون المشبعة، والحرص على عدم الترويج للمنتجات الغذائية التي تحتوي على نسب عالية من السكريات والدهون والملح، خاصة التي يتناولها الأطفال.

وأوضح «اتحاد الغرف السعودية» أن دور الاتحاد يأتي مكملاً لما تقوم به الهيئة العامة للغذاء والدواء، ويتعلق بصحة المواطنين والمقيمين على أرض المملكة، خاصة في الغذاء، حيث يتكامل دور اتحاد الغرف السعودية والهيئة العامة للغذاء والدواء في تعزيز وحماية الصحة العامة في المجتمع السعودي، وفقاً للإطار العام والسياسات الموصى بها من منظمة الصحة العالمية، الرامية للحد من الأمراض المزمنة، إضافة إلى التعريف بمخاطر السكريات والدهون المشبعة والأملاح، وما تسببه من أضرار على صحة المجتمع.

ويؤكد «اتحاد الغرف» أن هذا الدور يدعم توجهات القيادة الحكيمة للبلاد على تقديم خدمات صحية راقية، وكذلك تعظيم الفكر التوعوي الوقائي، مثمناً هذا التوجه الحكومي، والتفاعل الذي تبديه شركات القطاع الخاص مع هذه المبادرة، والعمل بالشراكة الحكومية على زيادة الوعي الاجتماعي.