احتفى عدد من رجال الأعمال والاقتصاديين في مكة المكرمة باليوم الوطني 91، ورفع رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمكة المكرمة ونائباه وأعضاء مجلس الإدارة والأمين العام أسمى آيات التهنئة إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وإلى سمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -، وإلى الشعب السعودي بمناسبة اليوم الوطني، مشيرين إلى أن النهضة التنموية الكبرى التي تعيشها هي نتاج أداء متناغم بين جميع أجهزة الدولة، وخطوات حقيقية خطتها رؤية 2030.

أمل وعزيمة

أكد رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة نائب رئيس اتحاد الغرف السعودية هشام بن محمد كعكي أن المملكة تعيش ذكرى مرور 91 عاما على تأسيسها، الذي بدأ بأمل وعزيمة من الملك المؤسس - طيب الله ثراه -.

وقال: ظلت النقلات النوعية تتسع مختلف المجالات؛ دالة على أسس تخطيطية راكزة ومرنة، صمدت في وجه الأزمات، وتصدرت مؤشرات الاقتصاد العالمية. وفي ذكرى يوم التأسيس نهنئ قيادتنا الحكيمة ونهنئ أنفسنا على هذا الوطن، ونسأل الله مزيداً من الأمن  والرخاء.

واعتبر نائب رئيس مجلس الإدارة مروان بن عباس شعبان الاحتفال باليوم الوطني تجسيداً للروح الوطنية، وتربية للأجيال القادمة على عشق هذا الوطن والاعتزاز به، وقال: «حققت المملكة إنجازات تنموية واقتصادية، عبر مستهدفات رؤية المملكة 2030، ومنظومة واسعة من المشاريع.

ورأى نايف بن مشعل الزايدي نائب رئيس مجلس الإدارة أن القطاع الاقتصادي والصناعي يحظى باهتمام من القيادة الحكيمة، ليسهم بفاعلية في مسيرة تنمية الوطن، وقال: «تمر الأيام والسنوات وتتجدد هذه الذكرى الغالية، لتعيد إلى الأذهان هذا الحدث التاريخي الهام، ليبقى محفورا في قلوبنا».

عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة شاكر بن عساف الحارثي أكد أن قطاع التغذية والإعاشة يشهد نموا مضطردا، ويفتح آفاقا استثمارية أكبر للاقتصاد، مبينا أن للمملكة استراتيجية عميقة في مفهوم التوسع في مجال التغذية والإعاشة على كافة مستوياتها، وعدّها من المجالات الاقتصادية الواعدة.

عضو مجلس الإدارة أنس بن عبدالصمد القرشي قال إننا نعيش نهضة كبرى، ظلت عجلتها تدور رغم الأزمات، مشيرا إلى أن التاريخ هو مقياس حقيقي يستشهد به على الإنجازات. وقال: «نعيش نهضة تنموية كبرى مستمرة في، ونحن سائرون نحو أهدافنا بقيادتنا الرشيدة».

إنجازات مختلفة

واستشهد المهندس أنس بن محمد صالح صيرفي عضو مجلس الإدارة بالتأثير الاقتصادي للمملكة عالمياً، مشيرا إلى الإنجازات الاقتصادية العملاقة التي حققتها في مختلف الميادين. ولفت إلى أن الأجيال تعي الدور المحوري البارز لبلادهم وسط المجتمع الدول، بدوره، قال عضو مجلس الإدارة بسام بن عبدالرزاق وعظ الدين إن اليوم الوطني يشكل مناسبة مهمة نستلهم فيها المستقبل الواعد بالنظر إلى المنجزات الضخمة التي أرساها المؤسس والقيادات المتعاقبة. وأكد توفيق بن بريك السويهري عضو مجلس الإدارة على أن عراقة الماضي ومجده أسهمت في صناعة الحاضر والمستقبل، وهذا ما قامت به رؤية 2030. وقال: «نخطو بثقة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية، من خلال تنويع القاعدة الاقتصادية، وتعزيز الاستثمار في رأس المال البشري».

واستهل خالد بن رده الحارثي عضو مجلس الإدارة بقوله: «نرفع رؤوسنا شامخةً بما حققت مملكتنا من إنجازات، ونفخر بوقفتها الداعمة للقطاع الخاص والأفراد، نستلهم كل الأعمال المتميزة ونحن نحتفل بمرور باليوم الوطني الـ91، واثقين بالقيادة الحكيمة وبسواعد المخلصين».

وأشار عضو مجلس الإدارة سلطان بن موفق أزهر إلى أن اليوم الوطني 91 للمملكة؛ يمثل باباً للمستقبل مضيفاً: «نوعت المملكة استثماراتها ومشاريعها الاقتصادية بشكل مدروس وذكي، كما نستطيع أن نرى ذلك في مشاريعها المعلنة وهي مدعاة لفخرنا». واعتبر عضو مجلس الإدارة طارق بن عبدالرحمن فقيه المملكة ملتقى للثقافات وملتقى الماضي بالمستقبل، فهو وطن يعانق السماء: «في وطننا تلتقي همم الشباب بإرث الآباء والأجداد، ليصلا معاً إلى صناعة كيان أصيل، وأثق في شبابنا بأنهم أهل لصناعة المستقبل». ونوه عضو مجلس الإدارة المهندس عبدالمجيد بن محمد عبدالصمد القرشي بالأولوية التي تمنحها المملكة للعمل الإنساني، وللقيم النابعة من الدين القويم الذي اتخذته دستوراً، وقال: «تتجلى المواقف الكريمة في أنصع معانيها في مختلف البرامج؛ خاصة في الأعمال الإنسانية للعديد من شعوب العالم».

«برنامج التحول الوطني حقق نجاحات أضحت واضحة كالشمس»

هكذا بدأ المهندس فيصل بن بكر حناوي عضو مجلس الإدارة حديثه، وتابع: «عمل البرنامج منذ اللحظة الأولى على تعزيز الممكنات الاقتصادية، وتحقيق التميز في الأداء الحكومي، والارتقاء بمستوى الخدمات المعيشية».

عضو مجلس الإدارة مازن بن غازي درار قال: منذ انطلاقة  رؤية 2030 حتى يومنا هذا، وكل يوم يمر يبين أن الرؤية هي «خارطة الطريق»، واستطعنا أن نلمس قوتها خلال أزمة كورونا. مضيفا: «أثبتت الرؤى والخطط الاستراتيجية فعاليتها في ضبط الإيقاع، بما يضمن بقائها على المسار».

وعضو مجلس الإدارة المهندس محمد برهان سيف الدين يؤكد أن اقتصاديات اليوم قائمة على الابتكار والإبداع، الأمر الذي يحتم على الكيانات الاهتمام بالبحث العلمي لبناء أسس قوية اقتصادياً، ولنمو اجتماعي متسق مع التغييرات الاقتصادية المختلفة.

التعايش السلمي

ويستشعر عضو مجلس الإدارة المهندس مصطفى بن عبدالرحمن رجب التغييرات الكبيرة في القوانين المختلفة؛ التي تصب جميعها في مصلحة الإنسان، وترفع جودة الحياة. وزاد: «واكبت المملكة التغيرات باستحداث قوانين جاءت نتيجة البحث والمتابعة لمستجدات التجارب العالمية، ثم مواءمتها مع خصائصنا الاجتماعية».

وأكد عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة المهندس معن بن هاشم حريري على أن السوق العقارية تطورت بشكل إيجابي نتيجة للقرارات الملكية التي صدرت خلال الأعوام الماضية، ويستطيع المستثمرون لمس هذه التطورات التي انعكست على مستوى شفافية السوق، الذي يؤدي بالضرورة إلى المساهمة في أمنه واستقراره.

وعبر نبيل بن عبدالرحيم عابد الثقفي عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة عن عمق هوية اليوم الوطني 91 وقال: «الشعار المنطوق «هي لنا دار» يلامس الوجدان والخواطر، فالوطن هو الدار والمرجع، ويشبه البيت الذي يحتوي أفراد الأسرة بحنو دائماً، وهذا ما لمسناه في هذا الوطن على مر الزمن».

وقدم المهندس عصمت عبدالكريم معتوق الأمين العام لغرفة مكة المكرمة تهنئته للقيادة الرشيدة والشعب السعودي بمناسبة اليوم الوطني الـ91، راجياً من الله العزيز القدير أن يحفظ هذا الوطن من كل الشرور، وأن يكلل مسيرته التنموية بالنجاح، وأن يجعله نبراساً مضيئاً قائماً بشرعه وسنة نبينا.

نايف الزايدي
مروان شعبان
شاكر الحارثي
معن حريري
عصمت معتوق
مازن بن غازي
نبيل الثقفي
أنس القرشي
عبدالمجيد القرشي
توفيق السويهري
مصطفى رجب
سلطان أزهر
فيصل حناوي
خالد الحارثي
أنس صيرفي
طارق فقيه
بسام عبدالرزاق
محمد برهان