قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن كوريا الشمالية تمضي في تطوير برنامجها النووي المثير للجدل " بأقصى قوتها".

وأوضح المدير العام للوكالة رافائيل جروسي في كلمتة له ببداية الاجتماع السنوي للدول الأعضاء بالوكالة بفيينا اليوم، بأن البرنامج يتضمن تخصيب اليورانيوم وفصل البلوتونيوم، مشيراً إلى أن البرنامج النووي لبيونج يانج يمضى بأقصى قوته، منتهكا بذلك قرارات للأمم المتحدة.

وأضاف أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية رصدت دلالات على أن كوريا الشمالية أعادت تشغيل مفاعل نووي في مركز يونجبيون النووي المثير للجدل .

الجدير بالذكر أن مفتشي الوكالة الدولية لا يستطيعون دخول الدولة المعزولة، التي أجرت بالفعل عدة اختبارات لتطوير أسلحة نووية.