قال بعض الأوروبيين: إن فكرتهم عن الجنة هي أن يكون فيها الميكانيكيون ألمانيين، الطباخون فرنسيين، الشرطة بريطانيين، العشّاق إيطاليين، وكل شيء رتّبه السويسريون. وأما فكرتهم عن الجحيم فهي أن يكون الميكانيكيون فرنسيين، الطباخون بريطانيين، الشرطة ألمانيين، العشّاق سويسريين، وكل شئ رتّبه الإيطاليون!

اشتهرت هذه المقولة الطريفة، ويبدو أن فيها الكثير من الصحة لأن بعض الأوروبيين لم يكتفوا بموافقتها بل علّقوها في مكاتبهم! وهذه الطُرفة تعكس الصورة التي اشتهرت عن بعض الشعوب لدى الغير، فأما الميكانيكي فمن الجيد أن يكون ألمانياً لِما عُرِف عنهم من تقنية وإتقان وسيئ أن يكون فرنسياً بسبب ضعفهم في هذا المجال، والمطبخ الفرنسي اشتهر بالرُّقي عكس الطبخ البريطاني الذي يُضرب به المثل في سوء الطعم، وأما الشرطة فهي إشارة إلى الصرامة الألمانية لكن الشرطة البريطانية عُرِف عنهم اللباقة والكفاءة، وأما العاشق فهي إشارة للصورة الإيطالية الشاعري بينما السويسري يُرى أنه ممل جامد، وأما التنظيم فعُرِف عن السويسريين حُسن الترتيب وإتقانهم لدقائق الأمور بينما الإيطاليون صورتهم أنهم فوضويون إلى حد ما!

طبعاً التعميم لا يصحّ وهذه الصور النمطية كثيراً ما تحمل الأخطاء والتحيزات، بل والضغائن القديمة، لكن فعلا ما رأي الشعوب في بعضها؟ كتب أميركي عاش في أوروبا أنه لاحظ أن الفرنسيين لا يحبهم الكثير من الأوروبيين بسبب غطرستهم، وأن الإيطاليين صورتهم إيجابية عموماً خاصة بسبب طعامهم الشهير، وأن هناك انقساماً داخل إيطاليا نفسها بين أهل الشمال والجنوب، فيرى الشماليون أن الجنوبيين كسالى بينما أهل الجنوب يرون جيرانهم الشماليين خالين من التحضر والاستمتاع بالحياة، وأما الألمان فيثيرون بعض المشاعر السلبية في بعض من حولهم مثل الدنمارك وهولندا بسبب التاريخ بينهم، ويُنظَر للألماني أنه مبالِغ في الجدية وعديم المرح والفكاهة، لكن هذه نفس النظرة التي ينظر بها الألمان إلى السويسريين!

أما أغرب شيء فهو أن منظمة «بيو» أجرت العام 2011م مسحاً على أعداد من الناس حول العالم، والسؤال: هل تحب الولايات المتحدة؟ كان المقصد هو الدولة ككل وليس الحكومة تحديداً، وأتت اليابان في المركز الأول في ترتيب الدول التي تحب أميركا، فقال 85 % من اليابانيين إنهم يحبون أميركا، وأتى بعدها كينيا بنسبة 83 %، وأما الطريف فهو المركز الثالث وهي دولة لن تتوقعها، وهي أميركا نفسها! قال 79 % من الأميركان أن أميركا تحوز على رضاهم!