اختتم فريق النصر البارحة معسكره في بلغاريا بعدما خسر المباراة الودية التجريبية الثالثة له من أمام فريق اردا كاردزالي البلغاري بهدفين مقابل هدف في اللقاء الذي جمع الفريقين أمس على ملعب الأخير وسجل للنصر البرازيلي تاليسكا فيما غاب عن المباراة هداف الفريق ونجمه المغربي عبدالرزاق حمدالله بداعي إصابته بشد عضلي خفيف، هذا وكان المدير الفني للفريق النصراوي بقيادة البرازيلي مانو مينيز دخل المباراة بتشكيلة مكونة من وليد عبدالله وأمامه خط الدفاع الرباعي سلطان الغنام ونايف الماس والأرجنتيني موري وعبدالعزيز العلاوي وفي الوسط البرازيلي بيتروس وعبدالمجيد الصليهم وخليل العبسي وصالح العباس ومحمد مران وعبدالفتاح آدم، وأجرى في الشوط الثاني عدة تغييرات، إذ أشراك نواف العقيدي وحمد المنصور وعبدالله الخيبري وعبدالفتاح عسيري والكاميروني أبوبكر وعلي لاجامي وعبدالله مادو وأسامة الخلف وعبدالرحمن العبيد والبرازيلي تاليسكا والأوزبكي مشاريبوف.

في الوقت الذي عمد مدرب الفريق البرازيلي مانو مينيز بعد نهاية المباراة الودية إلى فرض تدريبات بالجري بسرعات مختلفة للاعبين الذين شاركوا في الشوط الثاني فيما ستغادر بعثة الفريق مساء اليوم مقر المعسكر في بلغاريا في طريقها للعودة للرياض.

من جهته، قدم فريق الرفاع الغربي البحريني اعتذاره عن الودية المتفق عليها مع نادي النصر في الرياض يوم 8 أغسطس الجاري، فيما أشارت مصادر على أن النصر سيلعب في فترة التوقف أيام الفيفا وتحديداً يوم 5 سبتمبر المقبل مباراة ودية مع فريق العربي الكويتي على ملعب مرسول بارك.