أعلن الأستاذ عبدالله بن سليمان الراجحي رئيس مجلس إدارة مصرف الراجحي أن المصرف حقق أرباحاً في الربع الثاني من العام الحالي 2021م بلغت 3,605 ملايين ريال، مقارنة مع 2,436 مليون ريال للربع الثاني من العام السابق، وبنسبة زيادة بلغت 48 %. وبهذا يكون إجمالي أرباح المصرف للأشهر الستة الأولى من العام الحالي 6,940 مليون ريال في مقابل أرباح قدرها 4,816 مليون ريال للنصف الأول من عام 2020م وبنسبة زيادة قدرها 44 %.

هذا، وقد ارتفع إجمالي دخل العمليات للأشهر الستة الأولى من العام الحالي بنسبة 26 % مقارنة بالنصف الأول من عام 2020م نتيجة لنمو صافي دخل العمولات الخاصة وأنشطة الوساطة. كما أن المصرف واصل تدعيم سياسته المالية المتحفظة ولتجنب أية آثار محتملة لجائحة كورونا قد قام بتجنيب مخصصات مالية إضافية، وهو ما انعكس بشكل إيجابي على قوة المركز المالي للمصرف، حيث بلغت نسبة تغطية القروض غير العاملة أكثر من 318 %.

وأضاف الراجحي أن حقوق المساهمين ارتفعت بنسبة 15 % لتصل إلى 60 مليار ريال بنهاية الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، كما ارتفع اجمالي الموجودات ليصل إلى 546 مليار بنسبة زيادة بلغت 31 % عن الفترة نفسها من العام الماضي، في حين بلغ إجمالي الأصول التمويلية للمصرف 390 مليار ريال بنسبة زيادة بلغت 42 % عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وأوضح رئيس مجلس الإدارة أن أرصدة العملاء ارتفعت بنسبة 34 % لتبلغ 448 مليار ريال كما في نهاية الستة أشهر الأولى من العام الحالي، كما بلغ معدل العائد على الموجودات وحقوق المساهمين 2.74 % و23.1 % على التوالي، وأصبح ربح السهم خلال الفترة بعد الزكاة 2.78 ريال.

وقدم الأستاذ عبدالله الراجحي الشكر لعملاء المصرف الكرام من الأفراد والشركات لولائهم الدائم وثقتهم في منتجات وخدمات المصرف التي تتطور باستمرار خصوصاً في المجال الرقمي. كما قدم الشكر لموظفي المصرف على جهودهم في تحقيق هذه النتائج.

ولفت إلى أن الربع الثاني من العام 2021م شهد فوز المصرف بأربع جوائز عالمية من Global Banking & Finance تتعلق بأربعة قطاعات عمل مختلفة هي أفضل بنك بمنطقة الخليج العربي لمصرفية الأفراد، وأفضل بنك في المملكة العربية السعودية للمصرفية الرقمية، وأفضل بنك في المملكة العربية السعودية في تداول العملات (فوركس)، وأفضل بنك في المملكة العربية السعودية بأعمال الخزينة. ويأتي تحقيق المصرف هذه الجوائز ليؤكد تفوق المصرف على أكثر من صعيد.

وختم الراجحي تصريحه بالإشارة إلى مواصلة برامج خدمة المجتمع حيث بادر المصرف خلال الربع الثاني بالتبرع بمبلغ سبعة ملايين لصالح الحملة الوطنية لدعم العمل الخيري عبر منصة إحسان، وقدم الشكر لموظفي وموظفات المصرف على تطوعهم وعطائهم حيث تبرعوا بدفع تكاليف كفالة 20 أسرة من أسر السجناء الأشد حاجة والبالغ قيمتها 230 ألف ريال.

يذكر أن مصرف الراجحي أعلن يوم 30 /06 / 2021م عن موافقة مجلس الإدارة على التوصية بتوزيع أرباح نقدية قدرها 3,500 مليون ريال على مساهمي المصرف عن النصف الأول من السنة المالية الجارية 2021م وبذلك تكون حصة السهم الواحد 1.4 ريال تمثل 14 % من القيمة الاسمية للسهم.

وحدد القرار أحقية توزيع الأرباح النقدية للمساهمين المالكين للأسهم بنهاية تداول يوم 6 /7 / 2021م والمقيدين في سجل مساهمي المصرف لدى شركة مركز الإيداع للأوراق المالية (إيداع) بنهاية ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق، وتاريخ التوزيع 14 /7 / 2021م.​