استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه في الإمارة، الأحد، الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة لجسر الملك فهد م. عماد المحيسن.

واطلع سموه على تقرير عن العام 2020 شملت الأعمال التطويرية التي تمت في جسر الملك فهد خلال الفترة الماضية وتطوير مناطق عبور المسافرين واستغلال فترة انخفاض أعداد المسافرين لإنجاز المشاريع التي تساهم في خدمة المسافرين عبر المنفذ وترفع الطاقة الاستيعابية.

وأشاد سمو أمير المنطقة الشرقية بهذه الجهود مؤكداً أن منفذ جسر الملك فهد يعتبر من أهم المنافذ في المملكة، مؤكداً سموه على ضرورة تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية على المسافرين عبر المنفذ والتأكد من اكتمال الإجراءات التي تضمن سلامة الجميع بإذن الله.

وقدم المحيسن شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه وتوجيهاته الدائمة لتطوير العمل في المؤسسة العامة لجسر الملك فهد وخدمة المسافرين عبر المنفذ.

من ناحيته، أشاد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بتطور التقنية في الأجهزة الحكومية العاملة في جسر الملك فهد واستخدام التقنيات الحديثة لتسهيل حركة مرور المسافرين عبر المنفذ.

جاء ذلك خلال استقباله بمكتب سموه في الإمارة، الأحد، الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة لجسر الملك فهد م. عماد المحيسن.

واطلع سموه على التقنيات الحديثة التي أدخلتها مؤسسة جسر الملك فهد لتسهيل حركة عبور المسافرين وضمان اختصار وقت العبور والاستفادة من الإمكانات الكبيرة المتوفرة لدى الجهات العاملة في الجسر.

وقدم المحيسن شكره لسمو نائب أمير المنطقة الشرقية على متابعته أعمال المؤسسة ودعمه الدائم لتطوير الخدمات المقدمة للمسافرين.

من ناحية أخرى، استقبل صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه في ديوان الإمارة، الأحد، مدير شرطة المنطقة الشرقية اللواء عبدالله القريش.

واطلع سموه على تقرير عن إنجازات الجهات الأمنية في المنطقة الشرقية خلال الفترة الماضية وجهودهم في ضبط مخالفي الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقدم سموه شكره للواء القريش ولجميع رجال الأمن العاملين في الميدان على ما يقومون به من جهود كبيرة للحفاظ على أمن المواطن والمقيم.

الأمير أحمد بن فهد ملتقياً مدير شرطة المنطقة الشرقية