اختتم المنتخب السعودي تحت 23 عامًا مشاركته في دورة الألعاب الأولمبية (طوكيو 2020)، بعد خسارته أمام المنتخب البرازيلي 1-3 أمس الأربعاء في اللقاء الذي أقيم على استاد سايتاما في ثالث مباريات "الأخضر" ضمن  المجموعة الرابعة، وقدم المنتخب السعودي في هذا اللقاء مستوى فنيا كبيرا في أغلب فترات المباراة، وبهذه النتيجة يقبع المنتخب السعودي في المركز الأخير من دون أي رصيد من النقاط، فيما ارتفع رصيد البرازيل إلى سبع نقاط في المركز الأول.

وكان منتخب البرازيل البادئ بالتسجيل عن طريق المهاجم ماثيوس كونها في الدقيقة 14 وعادل للمنتخب السعودي المدافع عبدالإله العمري عن طريق كرة رأسية في الدقيقة 27. وعاد المنتخب البرازيلي للتقدم في الشوط الثاني عن طريق المهاجم ريتشارليسون الدقيقة 76، وفي الوقت بدل الضائع أحرز ريتشارليسون الهدف الثالث في الدقيقة 90+3.

ودخل المدير الفني سعد الشهري اللقاء بقائمة مكونة من: أمين البخاري في حراسة المرمى وسعود عبدالحميد وعبدالإله العمري وعبدالباسط هندي وخليفة الدوسري وياسر الشهراني وعلي الحسن وسلمان الفرج وسامي النجعي وسالم الدوسري، وعبدالله الحمدان. الجدير بالذكر أن المنتخب السعودي لعب ثلاث لقاءات في دور المجموعات وخسر جميع المواجهات المباراة الأولى أمام ساحل العاج 2-1، وخسر المباراة الثانية أمام ألمانيا 3-2، والثالثة أمام البرازيل 3-1.

وفي اللقاء الثاني من المجموعة ذاتها تعادل ساحل العاج مع ألمانيا 1-1 وارتفع رصيد ساحل العاج إلى خمس نقاط في المركز الثاني، ووصل رصيد ألمانيا إلى أربع نقاط في المرتبة الثالثة، وبذلك يصعد منتخبا البرازيل وساحل العاج للدور المقبل من البطولة.