يُشكل مشروع «العينية وسوق سويقة» في المدينة المنورة مركز جذب سياحي لأهالي وزوار المدينة المنورة، نظراً لما لتسمية السوق من ارتباط تاريخي كواحد من أشهر أسواق طيبة الطيّبة قديماً، التي كانت تشهد حراكاً اقتصادياً مميزاً في تلك المدة.

وفكرة إحياء السوق جاءت من جديد كأحد مشروعات ومبادرات «نماء المنورة» وشريكها الإستراتيجي الداعم بنك التنمية الاجتماعية لتأسيس قاعدة صناعية تكون نموذجاً قابلاً للتطبيق في مناطق المملكة وتمكين الأسر المنتجة للحصول على مشروع طموح وتدريبهم على كيفية إدارته، وإعداد حرفيّات على مستوى عالٍ من الكفاءة وتطوير حلول النفاذ للأسواق، وكذلك استغلال المواد الأولية المحلية وتطوير استعمالاتها مع متطلبات العصر لتمكين الكفاءات من خلال الاحتضان للوصول إلى مشاريعهم الخاصة.

ويُقدم المشروع خدماته لرائدات الأعمال اليدوية والحرفية المتنوعة، لدعم سيدات المدينة المنورة من خلال التدريب والاحتضان والإنتاج والتسويق، وذلك بتدريب ثلاثة آلاف سيدة، وتمكين 900 خلال ثلاث سنوات مقبلة، إلى جانب معامل وورش للتدريب تضم عدة مجالات في الحرف اليدوية، ومنتجات تُصنع بأيدي نساء المدينة المنورة، إضافةً إلى حاضنة العينية التي توفر أجهزة ومعدات خاصة بالإنتاج والتصنيع.

وسوق «سويقة» - الذي يشهد عرض هذه المنتجات المحلية - يضم منافذ بيع بإطار حديث وبمكونات حقيقية تُحاكي تاريخ العمارة والأسواق التاريخية في المدينة المنورة بشكل مُدمج يجمع الحداثة والعراقة التاريخية دعماً لريادة الأعمال، وكبرنامج من سلسلة البرامج التطويرية التدريبية لتمكين شابات المدينة المنورة في قطاع الهدايا التذكارية للقطاع السياحي وقطاع التجزئة، وليكون نقطة جذب لضيوف الرحمن والسكان المحليين، ليُسهم في رفع نسبة توطين قطاع الهدايا التذكارية من خلال منتجات مُصممة ومُبتكرة من العلامات التجارية المحلية والأسر المنتجة ذات التصميم المطور والمستوحى من تاريخ وفن العالم الإسلامي، وتقديم الخدمات التجارية وتطوير الأعمال ورفع جودة منتجات الأسر المنتجة وتمكينها من المنافسة محلياً ودولياً وكذلك زيادة إسهامها في الاقتصاد المحلي.

أعمال يدوية