حقق الزوجي المختلط الياباني المؤلف من يون ميزوتاني وميما إيتو فوزاً تاريخياً على الصين ليمنحا بلادهما أوّل ميدالية ذهبية في رياضة كرة الطاولة وينهيا سيطرة صينية طويلة الأمد ضمن دورة ألعاب طوكيو. وحصدت الصين جميع ألقاب كرة الطاولة في جميع الفئات منذ أن توّج الكوري الجنوبي ريو سيونغ-مين في مسابقة الفردي ضمن ألعاب دورة أثينا عام 2004، وكانت في طريقها إلى مواصلة سطوتها على هذه الرياضة الشعبية في البلاد عندما تقدّم الثنائي الذي يدافع عن ألوانها والمؤلف من جو جين وليو شيوين بمجموعتين مقابل لا شيء قبل أن ترد اليابان منهية المباراة بنتيجة 5-11 و7-11 و11-8 و11-9 و11-9 و6-11 و11-6.

وهي المرة الخامسة فقط في 33 منافسة في كرة الطاولة تفشل فيها الصين في اعتلاء أعلى منصة التتويج.

وبدت الصدمة كبيرة على الثنائي الصيني بطل العالم بعد الخسارة، في حين احتفل الثنائي الياباني بفوز شهير. وساهم الفوز أيضاً في اعتلاء اليابان صدارة جدول الميداليات في نهاية منافسات الاثنين برصيد 8 ذهبيات مقابل 7 ذهبيات للولايات المتحدة. وانتزع تشنغ اي-تشينغ ولين يون-جو الميدالية البرونزية لتايوان بالفوز على الثنائي الفرنسي ايمانويل لوبيسون ويوان جيا نان 11-8 و11-7 و11-8 و11-5.