أطلق مركز برنامج جودة الحياة أمس، منصة "هاوي" بنسختها التجريبية https://hawi.gov.sa/، لدعم وتفعيل قطاع الهوايات ضمن مبادرات رؤية المملكة 2030 التي يقوم المركز على تنفيذها.

و"هاوي" منصة إلكترونية لجمعية أندية الهواة (هاوي) وتهدف إلى المساهمة في تطوير وتفعيل قطاع الهوايات في المملكة، وإيجاد بيئة ممكنة وحاضنة للهواة والمساهمة في تقديم الدعم في كل ما يحتاجونه مع التوعية المستمرة بأهمية ممارسة الهواية وتطويرها لتحفيز الأفكار الإبداعية والأنشطة المجتمعية.

وتهدف جمعية (هاوي) إلى تشجيع المجتمع لتنمية ثقافة الهوايات وتسهيل تواصل الأفراد ذوي الاهتمامات المشتركة لينعموا بحياة مثمرة وذلك عن طريق تطوير بيئة ممكنّة وحاضنة لمجموعات الهواة من خلال تقديم الدعم التشغيلي والمالي وإتاحة المرافق بهدف بناء مجتمع حيوي.

من جهتها أكدت مدير الجمعية نجلاء العجمي، أن البوابة تهدف للنهوض بقطاع الهوايات في المملكة، وتفعيله، ليسهم في تعزيز أنماط الحياة الإيجابية وتعزيز جودة الحياة في المملكة.

وقالت "وجدت البوابة لتكوّن مجتمعات تتشارك بالاهتمامات نفسها، ليمارسوا الهوايات التي يحبونها مع بعضهم البعض تحت مظلة رسمية تسهل على أندية الهوايات تأسيس أنديتهم وتسجيل العضويات من جهة، وممارسة هواياتهم من جهة أخرى".

وأضافت : تعمل "هاوي" على تنمية ثقافة الهوايات في المملكة، وتمكين الهواة وتسهيل ظروف ممارستهم لهواياتهم، وذلك لجني ثمار إيجابيات ممارسة الهوايات، والتي من أهمها تعزيز أنماط حياة صحية متوازنة بين العمل والحياة الاجتماعية، وممارسة الهوايات في جو مناسب مع أشخاص يحملون الشغف نفسه.

ومن أبرز الخدمات التي تقدمها منصة "هاوي" للجمهور تأسيس أندية للهواة، وتسجيل العضويات، وإدارة أعضاء أندية الهواة ونشاطاتها من خلال صفحات للأندية، ورفع طلبات الدعم، وإيضاح اللوائح التي تنظم القطاع، إضافة إلى حجز الحاضنات والمرافق، وتمكين إقامة وحضور الدورات التدريبية.

وتهدف جمعية أندية الهواة "هاوي" إلى المساهمة في تطوير وتفعيل قطاع الهوايات في المملكة، وتشجيع الهواة من الجنسين لممارسة هواياتهم، وإيجاد مقرات ومرافق مناسبة لتفعيل دورهم وإبرازه، والمساهمة في تقديم الدعم والعون للهواة في كل ما يحتاجونه.

كما تعمل "هاوي" على التوعية المستمرة بأهمية ممارسة الهواية وتطويرها لتحفيز الأفكار الإبداعية والأنشطة المجتمعية، وتقديم كل ما يمكّن الهواة من ممارسة هواياتهم بشكل نظامي، وتفعيل الشراكات المجتمعية مع المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية. علاوة على إقامة الندوات والمحاضرات الداعمة ذات الصلة بالهوايات داخلياً وخارجياً، وإقامة الدورات التدريبية الخاصة بالهواة، وجلب وتبادل الخبرات مع الجهات والمؤسسات المحلية والدولية المعنية.

ويتكون مجلس إدارة جمعية "هاوي" من ممثلين عن 11 جهة حكومية مختلفة تحت إشراف مركز برنامج جودة الحياة كونه الجهة الإشرافية على الهوايات في المملكة.