رفع معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد رئيس اللجنة العليا لأعمال الوزارة بالحج والعمرة والزيارة الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيـخ تهنئته لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – وللشعب السعودي بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.

وقال معاليه : "الحمدلله الذي شرّف المملكة باحتضان مقدسات المسلمين، و هيأ لهذه البلاد المباركة قيادتها الحكيمة التي توارثت شرف خدمة هذه المقدسات منذُ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن -رحمه الله-، ومن بعده أبناؤه، وتشرفت بذلك.

وأوضح معاليه أن الجهود التي قدمتها القيادة الرشيدة في الحج الاستثنائي مع ظروف جائحة كورونا هي محل فخر واعتزاز لكل مواطن، مشيرًا إلى أن ما اتُّخذ من إجراءات في الحج كانت كفيلة -بعد الله- بحماية وسلامة الحجاج وتحقيق المقاصد الشرعية من إقامة النسك وسلامة الحجيج.

ونوه معاليه بالدعم السخي والتوجيهات من لدن خادم الحرمين الشريفين -أيده الله- لأعمال وبرامج وزارة الشؤون الإسلامية لتحقيق رسالتها في شرف خدمة الحجاج، التي حققت خلال الموسم الحالي -ولله الحمد- نجاحاً مميزاً بفضل الله، وبمتابعة دؤوبة من سمو ولي العهد الأمين ، سائلا الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وأن يجعل هذه الأعمال الخيّرة بموازين أعمالهم الصالحة، وأن يتقبل من ضيوف الرحمن حجّهم، وأن يديم على المملكة نِعمة الأمن والأمان والرخاء والازدهار، وأن يحفظ شعبها الكريم ويزيل الوباء عن العالم أجمع.