رأس المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، الاجتماع الافتراضي لمجموعة اتصال منظمة التعاون الإسلامي على مستوى السفراء مع المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة إلى ميانمار كريستين شرانر بورغنر.

وجرى خلال الاجتماع مناقشة آخر التطورات السياسية الحالية في ماينمار والوضع الإنساني لأقلية الروهينجا المسلمة.

حضر الاجتماع رئيس اللجنة الرابعة بوفد المملكة الدائم الوزير مفوض وجدي بن حسن محرم، ورئيس اللجنة الثالثة بالوفد محمد بن عصام خشعان.