تصافح الرئيسان الأميركي جو بايدن والروسي فلاديمير بوتين الأربعاء مع بدء أول قمة بينهما في جنيف تهدف إلى تخفيف حدة الخلافات مع روسيا ومحاولة إيجاد أرضيات تفاهم.

وقال الرئيس الروسي في مستهل القمة «آمل في أن يكون لقاؤنا مثمرا» وشكر بايدن لأنه بادر إلى عقد اللقاء.

من جهته أكد جو بايدن على «أهمية اللقاء المباشر دائما».

ووصل الرئيسان بفارق دقائق وكان في استقبالهما الرئيس السويسري غي بارملان الذي تمنى لهما التوفيق.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف قوله الأربعاء إن الجولة الأولى من المحادثات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي جو بايدن انتهت بعد نحو ساعتين.

وذكرت وكالة الإعلام الروسية أن الزعيمين سيأخذان فترة استراحة قبل استئناف المحادثات مع مجموعة أكبر من الحضور.

وتعد هذه أول قمة بين بوتين وبايدن منذ تولي الأخير منصبه.