أعربت وزارة الخارجية، عن إدانة المملكة واستنكارها للحادث الإرهابي الذي وقع داخل مسجد في منطقة "شاكر دارا" شمال العاصمة الأفغانية كابول، وأدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وجددت الوزارة التأكيد على تضامن المملكة مع جمهورية أفغانستان الإسلامية الشقيقة ووقوفها معها في مواجهة العنف والتطرف والإرهاب، مؤكدة موقف المملكة الرافض لهذه الأعمال الإجرامية التي تتنافى مع المبادئ الدينية والقيم الأخلاقية والإنسانية كافة.

وقدمت الوزارة العزاء والمواساة لذوي القتلى ولجمهورية أفغانستان الإسلامية حكومةً وشعبًا مع التمنيات للجرحى بالشفاء العاجل.