أوضح هاني بن علي العميري عضو الجمعية السعودية للسفر والسياحة أن رفع تعليق السفر للمواطنين، وفتح المنافذ البرية والبحرية والجوية بشكل كامل، اعتباراً من الساعة الواحدة من صباح يوم الاثنين أنعش مكاتب وكالات السفر والسياحة في السعودية بنحو 30% بعد حالة ركود لأكثر من عام وذلك لرحلات الأعمال وزيارة الأقارب وبرامج شهر العسل لبعض البلدان المسموح بالسفر إليها.

وقال هناك أكثر من " 2096 " وكالة سفر وسياحة في السعودية استعدت منذ وقت مبكر لاستقبال الحجوزات من قبل الموطنين لافتاً إلى أنه ينتظر الكثير من الراغبين في السفر إلي أغلب الدول السياحية لمعرفة شروط وطلبات الدخول لديهم وكذلك معرفة الوضع الصحي في البلد السياحي.

وأضاف العديد من الدول لا زال الدخول ممنوع لديهم أو بشروط مثل الحجر الصحي لعدة أيام أو تقديم تأمين طبي شامل وهذا ما يسبب تأجيل للسفر وخاصة لمن كان هدفه سياحة وترفيه.

وقال العميري قد تكون وجهة السعوديون الأولى مع رفع قيود السفر الإمارات و البحرين ومصر وكذلك أندونيسيا وجورجيا و أوكرانيا.

وأكد أن الكثير يفضل السياحة الداخلية حيث نمتلك جميع مقومات السياحة والجذب والترفيه.