افتتحت كلية التصاميم والفنون، في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، المعرض السنوي لقسم الفنون البصرية «نسق 7»، مساء أمس الأول، والذي يضم «35» عملًا فنيًا مشروعات التخرج لطالبات المستوى الثامن المتوقع تخرجهن بمساراته الثلاثة «مسار التصوير التشكيلي، الطباعة الفنية، النحت».

ويهتم المعرض بإبراز إبداعات الطالبة الفنية المميزة والبدء بالخطوة الأولى نحو العمل الحر والانخراط في مجال الفنون البصرية بأسلوب مستقل وبهوية خاصة تعبر فيها عن رؤيتها بتقنيات فنية معاصرة اكتسبتها أثناء فترة الدراسة.

ويهدف المعرض إلى إظهار مخرجات قسم الفنون البصرية في مشروع التخرج بمساراته الثلاث وإطلاع الجمهور على القدرات الإبداعية والمستوى الفني لدى طالبات البرنامج، إضافة إلى إكساب الطالبات مهارات وأساليب العرض وطرق التواصل المختلفة مع المجتمع، وتعزيز ثقتهن وتأكيد شخصيتهن الفنية، إلى جانب نشر الثقافة الجمالية بين أفراد المجتمع.

ويضم المعرض «35» عملًا فنيًا تنوعت فيها الموضوعات بين الواقعية التي تتناول ما يهم المجتمع من أحداث وقضايا يتم طرحها بأسلوب رمزي فني، وموضوعات تحكي رؤية الفنان الذاتية من تجارب شخصية أو تطلعات مستقبلية، وغيرها من الموضوعات والخبرات التي تسلط الطالبة فيها الضوء على جزء من حياة الناس، ويستمر نسق كسلسة من معارض الواجهة الجميلة والتعريفية بقدرات الفنانات الواعدات خريجات قسم الفنون البصرية.

تسعى جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن من خلال إقامة المعارض الفنية إلى التركيز على دعم مهارات الطالبات وتنمية قدراتهن، بما يحقق توجهات الجامعة في العمل على مخرجات ذات قيمة تنافسية.