حل الفنان رابح صقر مساء أمس الأربعاء ضيفاً على حساب صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود وزير الثقافة، في موقع انستغرام، وذلك ضمن لقاءات "ضيف بدر" التي يستضيف فيها سمو وزير الثقافة رموز الفن والثقافة في المملكة باختلاف مساراتهم الإبداعية.

واستهل رابح صقر اللقاء الافتراضي بتهنئة القيادة والشعب على نجاح العملية الجراحية التي أجريت لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وخروجه من المستشفى سالماً معافى.

وأشاد رابح في ثنايا اللقاء بجهود وزارة الثقافة للنهوض بالقطاعات الثقافية المختلفة، عاداً مبادرة "عام الخط العربي" إحدى أهم المبادرات التي أطلقتها الوزارة، كما أشاد بجهودها في قطاع الموسيقى والذي نتج عنه إطلاق هيئة معنية بتنشيط وتفعيل وتطوير القطاع. وقال: "منذ زمن طويل وأنا أحلم بأن أقود فرقة أوركسترا بطاقم سعودي، وأعتقد بأن ذلك أصبح قريباً جداً بفضل الجهود الرائعة التي تقوم بها هيئة الموسيقى".

كما بارك نجم الأغنية السعودية لقيادة وشعب دولة الكويت الشقيقة بمناسبة اليوم الوطني وعيد التحرير، مشيراً إلى أن انطلاقته الفنية عام 1982م كانت من دولة الكويت التي تعتبر في تلك الفترة عاصمة الفن الخليجي نظراً لتميزها غنائياً، ودرامياً، ومسرحياً، وإذاعياً.

وشهدت الأمسية غناء رابح لباقة متنوعة من أغانيه القديمة والجديدة ومنها: "انت ملك، طموحنا فوق النجوم، غربة زمن، أبرك الساعات، على كيفك، وين أنت، أخباره أيه، عجزت أغفر، لبيه يا الرياض، يكفي عتب يا صاحبي، الصمت، غرام أطفال، وحدي، يا نقاده"، إضافة إلى أغنية "ترى العتب" التي صاغ لحنها خلال خمس دقائق أثناء وجوده في القاهرة خلال فترة الحجر الصحي بسبب جائحة كورونا.