تكثف وكالة المسجد النبوي تقديم كافة الخدمات والتسهيلات لقاصدات الحرم الشريف من خلال الوكالة المساعدة للشؤون الإدارية والخدمية والإدارات والوحدات التابعة لها والتي تعمل على حزمة واسعة من الخدمات التنظيمية والخدمية، ومن تلك الجهود والخدمات العمل على مراقبة أبواب المسجد النبوي وفتحها حسب الطاقة الاستيعابية.

وتهدف الوكالة للحد من دخول المخالفات من خلال عملية التفتيش, كذلك تنظيم المصليات والممرات والساحات النسائية وتنظيم حركة الدخول والخروج وإدارة الحشود النسائية في المصليات والروضة الشريفة وتفعيل التجوال لمتابعة رصد الظواهر السلبية داخل الأقسام النسائية والعمل على حلها والحد منها باتخاذ الإجراء المناسب بالإضافة إلى الاشراف على أعمال السقيا والتعقيم ونظافة السجاد وتطييب المصليات النسائية ، وتشير الإحصائيات الرقمية التي تم العمل عليها خلال الأشهر الثلاث الماضية من إعادة فتح الروضة بأن أعداد الزائرات للروضة والمصليات بالمسجد شارف 85980 زائرة ، وجرى خلالها3310 عملية تعقيم للأسطح والسجاد بالروضة الشريفة بعد كل زيارة و675جولة لتطييب المسجد النبوي وتوزيع 252874 عبوة مياه زمزم و 159197 عبوة مياه صحية على الزائرات والمصليات وذلك وفق الاجراءات الاحترازية المتبعة.

وتأتي كل هذه الجهود المباركة حرصاً وإنفاذ لتوجيهات الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبد العزيز السديس وبمتابعة من وكيل الرئيس العام الشيخ الدكتور محمد بن أحمد الخضيري لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة –حفظها الله – في خدمة الزائرين.