رفع وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للنقل المهندس صالح الجاسر، أسمى آيات الشكر والتقدير إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهما الله- بمناسبة صدور موافقة مجلس الوزراء على تحديث نظام النقل بالخطوط الحديدية.

وبهذه المناسبة، بين الجاسر أن هذه الموافقة الكريمة تدشن مرحلة جديدة من تمكين قطاع الخطوط الحديدية في المملكة، نظراً للاستثمارات الكبيرة لتي تشهدها المملكة في إطلاق مشروعات النقل بالخطوط الحديدية بين المدن وداخل المدن عبر مشروعات المترو، ومن أبرز سمات التعديلات: منع التعديات على الخطوط الحديدية بأشكالها كافة وحماية بنيتها التحتية، وحفظ سلامة الأرواح، والممتلكات العامة والخاصة. 

وأضاف: إن نظام النقل بالخطوط الحديدية المحدث يأتي متكاملاً بما يكفل تحقيق معدلات أعلى في ضبط التعديات على حرم الخطوط الحديدية والمرافق المتصلة بها بشكل عام وحماية المرخصين، ويعزز من مشاركة القطاع الخاص بتوفير البيئة الملائمة للاستثمار في القطاع، ويمكن الهيئة العامة للنقل من قيامها بأدوارها الرقابية والإشرافية في قطاع الخطوط الحديدية.

كما أشار الجاسر في معرض حديثه إلى أن الدولة -رعاها الله- وامتداداً لدعمها اللامحدود لقطاع الخطوط الحديدية، تؤكد في إقرارها لهذا التحديث ومن خلال إضافة المواد المتعلقة بحماية الخطوط الحديدية ضمن النظام، حرصها على رعاية حقوق المرخصين والمستفيدين لضمان البيئة الجاذبة للاستثمار في هذا القطاع، حيث يتواكب النظام المحدث مع الهيكلة الجديدة ويدفع نحو حوكمة مشروعات الخطوط الحديدية في المملكة، كما سيعزز هذا التحديث من قدرة القطاع الخاص وتحفيزه للدخول في استثمارات الخطوط الحديدية العالية التنوّع، بما ينعكس إيجاباً على الاقتصاد الوطني ويعزز من فرص التوطين في هذه الصناعة الحيوية.

م. صالح الجاسر