رد النجم المغربي نور الدين إمرابط لاعب نادي النصر بصورة على الأنباء المتداولة حول اقترابه من مغادرة أصفر العاصمة، وذلك بعد خلافه مع البرازيلي مايكون مدافع النصر بعد الخسارة من الهلال أول أمس الاثنين في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ونشر النجم المغربي صورة له مع لاعبي النصر وهم يتناولون طعام في أحد المطاعم، مما يدل على عدم وجود أي خلافات أو نية لديه للرحيل عن صفوف النصر كما تردد.

وكانت عدسات الكاميرا التقطت لقطة للاعب المغربي وهو يبتعد عن تجمع لاعبي النصر عقب الخسارة من الهلال على أرضية الملعب، مما جعل مايكون يناديه لكن اللاعب المغربي لم يهتم، فأشار له مايكون أن يذهب بعيدًا، مما جعل الجمهور النصراوي يقلق حول وحدة الفريق وقوته قبل مواجهة الهلال السبت المقبل في نهائي كأس الملك.

يذكر أن تقارير صحافية، كانت تحدثت عن اهتمام العين الإماراتي بالتعاقد مع إمرابط، في حال قرر مغادرة نادي النصر بشكل رسمي.

جدير بالذكر أن نهائي كأس الملك بين الهلال والنصر سوف يقام على ملعب الملك فهد الدولي يوم السبت، حيث يسعى الهلال للظفر باللقب الثالث في عهد مدربه رازفان لوشيسكو، بينما يهدف النصر لمصالحة جماهيره بعد خسارة الدوري بتحقيق لقب الكأس.