استعرض الفتح في شباك الاتفاق وفاز عليه بنتيجة كبيرة 4 - صفر مساء أمس (الثلاثاء) في المباراة التي جمعتهما على ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام ضمن مباريات الجولة الخامسة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وسيطر "النموذجي" على المواجهة منذ بدايتها وحتى النهاية، وقدم مهر انتصاره باكرًا بتفوقه المطلق وفرض أسلوبه في اللقاء، وواصل المدرب البلجيكي يانيك فيريرا تقديم عروضه اللافتة، وعوّض أنصار فريقه بعد الخسارة التي لحقت بالفتح في الجولة الماضية أمام الشباب، وقاده للفوز الثالث، وعلى الطرف الآخر صدم "فارس الدهناء" الاتفاقيين بظهوره الباهت، وتلقيه الخسارة الثقيلة على ملعبه وبين جماهيره.

تقدم الفتح للمركز الثالث بعشر نقاط، بينما بقي الاتفاق على نقاطه الست في المركز 11.

تقدم الفتح بهدف لاعب الوسط الجزائري سفيان بن دبكة من نقطة الجزاء "17"، وأضاف المدافع نواف بوشل الهدف الثاني بعد أن توغل داخل منطقة الجزاء وراوغ الدفاع وسدد كرة أرضية استقرت في الشباك "30"، بعدها بسبع دقائق عمق لاعب الوسط علي الزقعان جراح الاتفاقيين بتسجيله الهدف الثالث من كرة سددها وأخطأ الحارس محمد الحايطي في التعامل معها وسكنت مرماه "37"، وعاد الزقعان مجدداً واختتم مسلسل الأهداف بتسجيله الهدف الرابع "63".

وخطف التعاون فوزاً ثمينًا على الوحدة 1 - صفر في المباراة التي جمعتهما على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، وتمكن "سكري القصيم" من العودة للمسار الصحيح وطريق الانتصارات الذي ضلّه في الجولتين الماضيتين بعد تعثره فيهما بتعادل وخسارة، وحقق فوزه الثاني بجدارة واستحقاق إذ كان هو الطرف الأفضل، واستفاد من لعب خصمه بعشرة لاعبين عقب طرد مدافعه حمد الجيزاني مطلع الشوط الثاني، في المقابل ما زال الوحدة بعيدًا عن مستوياته ونتائجه إذ صدم جماهيره بالخسارة الرابعة على التوالي وتواجده في مركز متأخر لا يليق به، الأمر الذي أزعج محبيه وجماهيره الذين كانوا يمنون النفس بأن يظهر الأحمر بصورة أفضل.

التعاون بات لديه ثماني نقاط في المركز السابع، أما الوحدة فتجمد رصيده عند ثلاث نقاط في المركز 14.

هدف المباراة الوحيد جاء بنيران صديقة بعد كرة عرضها اللاعب عبدالله الجوعي أخطأ الحارس راغد النجار في التعامل معها ووصلت للمهاجم السنغالي عبدالله ساني الذي حولها باتجاه المرمى تكفل المدافع عبدالله الحافظ بإكمالها بالخطأ نحو شباك فريقه "72".

فرحة تعاونية