رفعت الهيئة العامة للمنافسة للجهات العليا دراسة متكاملة عن الممارسات الاحتكارية في السوق العقاري، خاصة في سوق الأراضي، وتعتبر الهيئة العامة للمنافسة هيئة مستقلة معنية بالإشراف على تطبيق نظام المنافسة الذي يهدف بشكل محدد إلى تعزيز وحماية المنافسة العادلة، ومكافحة الممارسات الاحتكارية التي تؤثر على المنافسة المشروعة. وسوف تعمل الهيئة من خلال نظام المنافسة واللائحة التنفيذية للنظام على المحافظة على البيئة التنافسية لقطاع الأعمال في إطار من العدالة والشفافية للسوق المحلية التي بدورها ستمكن المنشآت من التنافس بحرية وعدالة، وتتيح للمستهلكين إمكانية جني الفوائد المرجوة من المنافسة العادلة.

ونظمت الهيئة يوم أمس لقاءً مفتوحاً مع مسؤولي الأقسام الصحفية الاقتصادية في الصحف السعودية وبحضور معالي محافظ الهيئة الدكتور عبدالعزيز الزوم ونائب محافظ الهيئة للشؤون القانونية الأستاذ عبدالعزيز بن عبيد وبدأ اللقاء بكلمة لمعالي المحافظ أكد فيها على أهمية التواصل مع المؤسسات الإعلامية لنشر ثقافة المنافسة وتحدث عن دور الهيئة وعملها والتحديات التي تواجهها وتطرق لبعض المخالفات التي أوقعتها الهيئة على المخالفين إضافة إلى القضايا التي تباشرها وقام أيضا بشرح مصطلحات عمل الهيئة كالتركزات الاقتصادية والاحتكارات وأكد أن الهيئة تسعى لحماية المنافسة وكفاءة السوق ورفاهية المستهلك من خلال تطبيق نظام المنافسة.. وبعد ذلك قدمت الهيئة عرضا مرئيا للضيوف عن أعمال ونشاطات الهيئة.. ثم فُتح المجال للصحفيين لطرح أسئلتهم وأفكارهم حول عمل الهيئة.. واختتم اللقاء بالتأكيد على تكرار مثل هذه اللقاءات التي تساهم في نشر ثقافة المنافسة للمواطنين.

ونظرا لقرب اليوم العالمي للمنافسة وحرص الهيئة العامة للمنافسة على الاستعداد لهذا اليوم، تستعد الهيئة لحملة تهدف إلى نشر ثقافة المنافسة الذي يعتبر أحد أهم أدوارها الأساسية.