نفت جمعية الثقافة والفنون بالرياض، مانقله ضيف برنامج "طارق شو" على روتانا خليجية، من معلومات غير دقيقة في انه رئيسا للجنة الفنون الشعبية في "فنون الرياض"، وقالت الجمعية في "بيان لها" سلمته إدارة العلاقات والإعلام والنشر في "الجمعية"، أن شخص ظهر على برنامج "طارق شو" في موسمه الثالث الحلقة 33، يدعي بأنه رئيس لجنة الفنون الشعبية في الجمعية بالرياض، وأن هذا الإدعاء غير صحيح وليس للجمعية أي علاقة في المذكور، حيث ذكر معلومات غير دقيقة عن الجمعية وأدائها، مادفع مذيع البرنامج أن يسقط على الجمعية ساخرا، وأكدت الجمعية في بيانها ان المعلومات الكثيرة التي طرحت في البرنامج لا أساس لها من الصحة.

ونوه عامر الحمود مدير جمعية الثقافة والفنون بالرياض: إن ماحدث يعد تجاوزا على الجمعية والعاملين فيها، وهي تؤدي عملها بإمانة فائقة وتقدم عملاً ذو مشروع ثقافيا يتماشى مع رؤية المملكة "2030"، لاسيما في تفاعلها المجتمعي المستمر سواء عند استضافة المهرجانات أو الندوات أو التوئمة التي تعملها بين المؤسسات الحكومية.

ونوه العامر: انه في حالة استضافة أحد المنتمين للجمعية من خلال البرامج التلفزيونية والإذاعية او الصحف، يجب التواصل مع إدار جمعية الثقافة والفنون بالرياض، للتأكد من صحة المعلومات قبل استضافته.