تنظم جمعية "إعلاميون" غداً الاثنين، ندوة بعنوان "التلفزيون.. وتحديات القرن الـ 21" بمناسبة اليوم العالمي للتلفزيون، وذلك في مقر الجمعية بحي الملقا على طريق الملك سلمان، والتي يتحدث فيها كلٌ من: الدكتور إبراهيم البعيز رئيس قسم الإعلام في جامعة الملك سعود سابقاً، وأ. خالد المطرفي مدير مكاتب قناة الشرق في السعودية، والمخرجة هيام الكيلاني، فيما يدير الندوة أ. هناء الركابي عضو جمعية "إعلاميون".

وتتناول الندوة عدداً من المحاور، منها: هل ما زال التلفزيون مصدراً للأخبار والمتعة والترفيه؟ المنافسة بين التلفزيون ومنصات الإعلام الجديد.. من الرابح؟ التطورات التقنية.. خدمت التلفزيون أم حجمته؟ هروب الإعلانات.. ما نتائجه على التلفزيون؟.

من جانبه، بين رئيس مجلس إدارة جمعية "إعلاميون" أ. سعود بن فالح الغربي: أن الجمعية دأبت على تنظيم مثل هذه الندوات النوعية التي تأتي ضمن الأيام العالمية للإعلام ووسائله المختلفة، وأن الندوة سوف تساهم في إبراز كيفية معالجة أهم الصعوبات والمعوقات التي تواجه التلفاز في وقت الانفتاح الإعلامي وتعدد وسائل الحصول على المعرفة والمعلومة وعصر الإنترنت.

وأكد الغربي أن "إعلاميون" كمؤسسة مجتمعية تعمل على إبراز وتعزيز دور الإعلام السعودي، وتفاعله المهني والمجتمعي والدولي، حيث سبق وأن نظمت العديد من الفعاليات والندوات طوال السنوات الماضية تزامناً مع الأيام العالمية لوسائل الإعلام المختلفة.

ونوه رئيس مجلس إدارة جمعية "إعلاميون" إلى ضرورة تكاتف المجتمع مع وسائل الإعلام خصوصاً أن المملكة ترأس دورة مجموعة العشرين التي انطلقت أمس الأول في العاصمة الرياض، وأن مثل هذه الندوات والحراك الإعلامي سوف يساهم في تعزيز الصورة الحقيقية للمملكة في عيون العالم.

يذكر أن ندوة "التلفزيون.. وتحديات القرن الـ 21" تقام مساء اليوم الاثنين، عند الساعة الثامنة وحتى 9.30.