عبّر عدد من زوار المسجد النبوي الشريف عن فرحتهم بزيارة الروضة والمواجهة الشريفتين بأصدق لغة وهي الدموع التي ذرفوها في البقعتين الطاهرتين إجلالاً وتعظيماً للحرم الشريف الذي شهد عودتهم عبر مواعيد مجدولة وفق الطاقات الاستيعابية للروضة، إثر صدور الموافقة الكريمة بالسماح لأداء العمرة والزيارة ضمن أعمال المرحلة الثانية من العودة التدريجية للعمرة والزيارة بنسبة 75 ٪ من إجمالي الطاقة التشغيلية وفق الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، وسط أجواء مفعمة بالأمن والأمان والطمأنينة والإيمان.

وقامت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي بالتعاون مع وزارة الحج والعمرة، ووزارة الصحة، وعدد من الجهات الأمنية برفع درجة الجاهزية وكامل الاستعدادات لخدمة الزوار والمصلين وفق أعلى معايير الجودة في تقديم الخدمات، إضافة إلى تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، واستخدام جميع الأنظمة التقنية والبرامج الإلكترونية، وأجهزة تعقيم مخصصة لتعقيم أروقة وأرضيات وسجاد وأبواب المسجد بمواد صديقة للبيئة والإنسان.

دعاء وابتهال في روضة من رياض الجنة
الروضة والمواجهة الشريفتان تستثيران دموع الزوار