أعلن نادي جدة الأدبي عن الفائزين بجوائز مسابقة النقد المسرحي، حيث نال المركز الأول الدكتور يوسف البحري من تونس عن دراسة بعنوان (منزلة النص المصاحب ضمن المعالجة الدراماتورجية دراسة مقارنة)، وحصل على المركز الثاني فاطمة البرادي من السعودية عن دراستها (قراءة في الواقعية السحرية وفق المنهج الموضوعاتي)، وجاء في المركز الثالث من مصر الدكتور محمد السيد عن دراسته (دراسات في نماذج مختارة من النصوص المسرحية السعودية).

وأكد المشرف على منتدى المسرح الكاتب والباحث ياسر مدخلي أن لجنة المسابقة استقبلت عددا من المشاركات من مختلف الدول العربية وبدورها أحالتها إلى لجنة التحكيم والتي أبدت ثناءها على معظم المشاركات وحرصت على التنوية عن الأعمال الجيدة التي لم يحالفها الحظ وذلك لوجود فروق ضئيلة في درجات التقييم بين تسعة من المرشحين للجوائز لذلك وافقت إدارة النادي الأدبي الثقافي بجدة بطباعة المشاركات المميزة وإشراكهم في الكتاب المخصص لأعمال المسابقة.

من جهة أخرى قال عضو منتدى المسرح الممثل رامي الأحمدي إن المسابقة تستهدف دعم الإنتاج الأدبي وتحفيز نقاد الأدب والمسرح لممارسة إبداعهم في هذا المجال، حيث أشار إلى أن هذه الدورة وبسبب الظرف الذي نمر به ويمنعنا من حضور العروض المسرحية ستكون مقتصرة على النقد الأدبي الموجه لتناول النص المسرحي، وذلك لعدم جدوى نقد العروض المصورة، ونتطلع لتكون الدورات القادمة تهتم بنقد العروض المسرحية، وهو التخصص الذي نهدف إلى تكريسه من خلال هذه المسابقة.

والجدير بالذكر أن منتدى المسرح كان قد أطلق مبادرة رقمية بوسم (#رموزالمسرحالسعودي) والتي أعاد فيها إحياء ذكر العديد من الرواد بنشر بطاقات تعريفية لهم عبر حسابات المنتدى في تويتر وفيسبوك والتي لاقت الكثير من التفاعل والترحيب من المسرحيين وكذلك ذويهم الذين شكروا النادي على مبادرته القيمة التي انطلقت منذ الـ27 من مارس الذي يوافق اليوم العالمي للمسرح 2020، ومازالت مستمرة.