أقام مركز الملك فهد الثقافي في العاصمة البوسنية سراييفو التابع لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد معرضا في مركز تجاري بمدينة سراييفو، وذلك ضمن المشاركة في فعاليات اليوم الوطني الـ 90 للمملكة، الذي نفّذه المركز بتوجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزير آل الشيخ، حيث حظي المعرض خلال مدة انعقاده بإقبال كبير من البوسنيين.

وأوضح مدير المركز الدكتور محمد بن حسن آل الشيخ أن الهدف من هذه الفعالية هو التعريف باليوم الوطني على كل المسلمين بالعالم ، مشيراً إلى أن المملكة تحتل مكانة عالية في قلوب المسلمين لاسيما مسلمي البوسنة والهرسك الذين يكنّون للمملكة كل حب وتقدير واحترام وتربطهم بها علاقات تاريخية عريقة.

وأشار آل الشيخ إلى أنه جرى خلال المعرض تقديم عرض مرئي عن أبرز ما وصلت إليه المملكة من تطور في جميع المجالات التنموية والثقافية، كما تم توزيع بعض الكتيبات والنشرات التعريفية بالمملكة باللغة البوسنية وتقديم الضيافة للزائرين من القهوة العربية والتمر السعودي، منوهاً بأن هذه الفعاليات تأتي بتوجيهات ومتابعة من معالي رئيس مجلس أمناء مركز الملك فهد الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ الذي يدعم كل مشروعات وبرامج المركز.