أذكر أنه بتارخ 2 محرّم 1441 / 01 سبتمبر  2019 قرأت خبرا نشرته إحدى صحفنا الإلكترونية جاء فيه: نفّذت أمانة منطقة الرياض، تصميمًا جديدًا لتقاطع طريق الإمام عبدالله بن سعود بن عبدالعزيز مع طريق خالد بن الوليد؛ لمعالجة الاختناقات المرورية، وذلك بطريقة التقاطع ذي التدفُّق المروري المستمر الذي يعمل على رفع كفاءة التقاطع وتقليل زمن تأخير المركبات. وقالت أمانة المنطقة في فيديو تعريفي للمشروع، إنّ فكرة هذا النوع من التقاطعات تعتمد على فصل حركة الالتفاف لليسار للمركبات عن تيار الحركة المرورية عبر تقاطعات معكوسة تقع قبل التقاطع الرئيس وتقوم بعكس حركة السير على الاتجاه المعتاد وقدّمت خريطة مرورية لحركة السير.. الخ.

الحقيقة أن أمانة منطقة الرياض ومنذ سنوات قريبة لها نشاط ملحوظ بتعديلات تجريها على شوارع عاصمتنا الرياض تصب بعملية تسهيل المرور وتخفيف مناطق الزحام وقد شاهدت البعض منها ونظرا لاهتمامي بمثل هذه الأعمال التي تخدم المواطن وتسهل عليه المسير عبر شوارعها المهمة فتختصر عليه الزمن وتقصر المسافات الأمر الذي يجعل المواطن مرتاح البال لدرجة أنه لا يحمل هما حينما يريد أن يقوم بأي من مشاويره خاصة ما يتعلق بمراجعة المستشفيات، وما دمنا نتحدث عن تحسين المرور عبر شوارع عاصمة بلادنا الحبيبة، أذكر معالي أمين مدينة منطقة الرياض (فيصل بن عبدالعزيز آل مقرن) بأن استكمال امتداد شارع الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله - من نقطة تقاطعه مع شارع عنيزة ليلتقي بالدائري الشرقي أمر أراه مهما للغاية وذلك من أجل تخفيف الزحام الذي يقع عند هذا التقاطع وعند تقاطع شارع عنيزة مع شارع عمر بن عبدالعزيز - رحمه الله - وخاصة أيام الدراسة، وحسبما أعرف أن تلك المسافة المراد إحداثها لا يتجاوز طولها الـ800 متر، وسيكون امتداده غير مكلف لأن هذا المسار فيه ما يصل إلى نصف المساحة يشكل شوارع بما معناه أنه سيخفف تكلفة تثمين المنازل التى ستزال من أجل تلك الوصلة، وسبق أن كتبت عن هذا الموضوع عبر صحيفة الجزيرة بتاريخ 15 صفر1435هـ، وتلقيت ردا من معالي الأمين آنذك المهندس عبدالله المقبل عبر الجزيرة أيضا معتذرا عن عدم إمكانية تنفيذ المطلوب لاعتبارات مالية تتمثل بتعويضات لأصحاب العقارات التي سيمر عبرها امتداد هذا الطريق واليوم أذكر معالي الأمين (فيصل آل مقرن) بهذا الموضوع من أجل أهميته لاسيما أن الوضع المالي لدى الأمانة أصبح اليوم جيدا جدا أتمنى من معاليه الاهتمام بهذا الموضوع لعظيم فائدته من تخفيف للزحام المروري ولاختصار الزمن على العابرين ومن الله نستمد العون والسداد.