التقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه بديوان الإمارة اليوم (الاثنين)، وكيل وزارة الصحة للتخطيط والتحول الدكتور خالد الشيباني، ورئيس مجلس إدارة التجمع الصحي الأول للمنطقة الشرقية الأستاذ عصام المهيدب ومدير الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية الدكتور إبراهيم العريفي، والرئيس التنفيذي للتجمع الدكتور عبدالعزيز الغامدي.

ونوه سموه في مستهل اللقاء بالدعم السخي واللامحدود الذي تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد - يحفظهما الله - للقطاع الصحي، وحرصهما على تحوله للاستراتيجيات الوقائية، لما له من أمر في خفض نسب الإصابة بالأمراض المزمنة، وتعزيز صحة المواطنين، مبيناً سموه أن الجهود الحثيثة التي تبذلها وزارة الصحة وأبطال الصحة في الميدان لمواجهة جائحة كورونا المستجد، جهود تذكر فتشكر، والمجتمع يقدرها ويعتز بها، مؤكداً سموه ضرورة توسيع قاعدة خدمات عيادات تطمن لتشمل المزيد من الأحياء،

وتكثيف التوعية بالسبل المثلى للتعامل مع حالات الاشتباه، والبروتوكولات الوقائية لمختلف المواقع.

واطلع سموه على إيجاز عن جهود القطاع الصحي في المنطقة، وسير العمل بالخطط الوقائية، مشيداً سموه بهذه الجهود متمنياً لمنسوبي وأبطال الصحة التوفيق.

من جهة اخرى دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمكتب سموه بديوان الإمارة اليوم "الاثنين"، ميدان الخريجي" والذي نفذته المهيدب لخدمة المجتمع بالشراكة مع مجموعة الخريجي و أمانة المنطقة الشرقية، ويعد ثالث حدائق ( نلعب معاً ) إحدى مبادرات المهيدب لخدمة المجتمع، ويقع الميدان في حي الفردوس بمدينة الدمام.

وبحضور معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير و عصام بن عبدالقادر المهيدب الرئيس التنفيذي لمجموعة المهيدب ونائب رئيس مجلس الأمناء المهيدب لخدمة المجتمع ، و عبدالعزيز بن عبدالكريم الخريجي رئيس مجلس إدارة الخريجي للاستثمار .

يتميز ميدان الخريجي باحتوائه على أول حديقة مائية ذات ألعاب دمج للأطفال مع أقرانهم من ذوي الإعاقة على مستوى المملكة العربية السعودية كما تحتوي على ألعاب أخرى تحقق غاية اللعب والاندماج بين الأطفال بجميع قدراتهم طوال العام ، ميدان الخريجي الأكبر مساحة بين سلسلة هذه الحدائق ، حيث بلغ مساحة منطقة مساحتها الإجمالية 8،000 متر مربع ، وبطاقة استيعابية تصل إلى أكثر من 150 زائر في نفس الوقت .

ويعد ميدان الخريجي أحد أبرز ثمار الشركة الاستراتيجية بين المهيدب لخدمة المجتمع و مجموعة الخريجي والتي من خلالها قدم الطرفان خدمة مجتمعية مميزة و بدعم من أمانة المنطقة ، حيث سيكون الدخول للحديقة و الاستفادة من خدماتها بشكل مجاني لكافة الأطفال وهذا ما يسمى الطرفان من خلاله إلى تحقيق الهدف الأهم في تجربة الدمج استثمار طاقات الأطفال بمختلف قدراتهم

واوضح معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير " يعتبر ميدان أنموذجاً انسانياً لخدمة أطفالنا بجميع قدراتهم و نحن كأمانة أمانة المنطقة الشرقية نحرص على تعزيز هذا النوع من الشراكة بين القطاع الحكومي و القطاع الخاص لإنشاء حدائق مميزة تساهم في تطبيق جميع مبادئ برنامج جودة الحياة وأنسنة المدن كما تساهم في تحقيق رؤيتنا 2030 .

وحول ذلك صرحت سارة بنت عصام المهيدب المدير التنفيذي في المهيدب لخدمة

المجتمع : نحن سعداء بأن شراكتنا مع مجموعة الخريجي أثمرت بافتتاح ثالث حدائق مبادرة نلعب معاً ، فنحن في المهيدب لخدمة المجتمع نسعى للريادة في المجالات التي تخدم الطفولة المبكرة لكل طفل مهما كانت قدراته ، كما أننا نؤمن بأن إنشاء جيل يتفهم يتقبل الإختلافات سيساهم في تقليل التنمر ويجعل أبنائنا يصنعون من عالمنا مكانا أفضل للجميع

من جهته بين محمد الخريجي المدير التنفيذي للخريجي للتجارة و الإلكترونيات نحن سعيدون بهذه الشراكة والتي أثمرت بإنشاء ثالث حدائق (نلعب معاً) و نتمنى أن تساهم هذه الحديقة بإنشاء لحظات من السعادة والاندماج لجميع الأطفال و بالأخص أطفالنا من ذوي الإعاقة، سنحرص على أن يكون ميدان الخريجي الجهة المفضلة المحببة لهم . فنحن في مجموعة الخريجي نسعى إلى أن نترك بصمة مستدامة في مجتمعنا . وسيرحب ميدان الخريجي باستقبال الزوار يومياً من الساعة 10 صباحاً وحتى 10 مساءً على غرار باقي حدائق ( نلعب معاً).

الأمير سعود أثناء تدشين حديقة الخريجي