ختمت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بمكتب الملحق الديني بسفارة خادم الحرمين الشريفين في جمهورية السنغال توزيع 85.5 طنًا من السلال الغذائية الرمضانية ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين الذي نفذته الوزارة خلال شهر رمضان المبارك للعام 1441هـ في العاصمة السنغالية وعدد من الأقاليم وبعض الدول التابعة للملحقية مثل جمهورية غينيا بيساو وجمهورية غامبيا، واستفاد منه أكثر من 190 ألف صائم.

وبهذه المناسبة، رفع سفير خادم الحرمين الشريفين فهد بن علي الدوسري بهذه المناسبة الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله - على عنايتهما بالعمل الإسلامي وتلمس حاجات المسلمين في شهر رمضان، مبيناً أن تنفيذ برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين في 18 دولة حول العالم ومنها جمهورية السنغال تأكيد على الدور الإنساني الذي تضطلع به المملكة تجاه أشقائها بدول العالم، خصوصاً في ظل جائحة كورونا التي عانى منها العالم أجمع.

وبين السفير الدوسري أن البرنامج حظي باهتمام ومتابعة من القيادات السياسية والإسلامية في السنغال وغامبيا وغينيا بيساو الذين أشادوا بدور البرنامج في التخفيف من معاناة المسلمين بشهر رمضان المبارك في ظل توقف وتعطل الأعمال بسبب جائحة كورونا.

وأعرب عن شكره واعتزازه بما تقوم به القيادة الرشيدة من أعمال جليلة تجسد الحس الإنساني لخادم الحرمين الشريفين، مشيرًا إلى أنه يأتي من منطلق الرسالة السامية التي تحملها المملكة للشعوب الإسلامية في كل مكان، مقدماً شكره وتقديره لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ د. عبداللطيف آل الشيخ على حسن تنفيذ البرنامج بما يحقق الأهداف المرجوة في ظل ظروف استثنائية وإجراءات احترازية لمنع تفشي وباء كورونا.

من جانبه، أفاد الملحق الديني بداكار هزاع المطيري أن الملحقية حرصت خلال تنفيذ البرنامج أن يكون في المناطق التي يوجد بها الدعاة التابعون لها في جميع أقاليم ومدن السنغال وغامبيا وغينيا بيساو، وهو عبارة عن سلة غذائية من المواد التموينية الأساسية للحياة اليومية تغطي احتياج الأسر المتعففة طوال الشهر الكريم.

وأوضح المطيري أن الملحقية وزعت منذ بدء شهر رمضان المبارك على المدن والأقاليم المستهدفة 85.5 طناً، حيث تم مراعاة التوزيع الجغرافي للبلاد ووزع ما مجموعه 1900 سلة غذائية، تم توزيعها وفق الإجراءات الاحترازية وبمشاركة فرق عملت على مدار الساعة حتى الانتهاء من التنفيذ.

وقدم شكره وتقديره للوزير آل الشيخ على عنايته ومتابعته المستمرة لأعمال وبرامج الملحقية مما كان له بالغ الأثر في نجاح العمل، سائلاً الله تعالى أن يجزي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين كل خير وأن يديم على المملكة عزها ورخاءها واستقرارها وأن يزيل الوباء والبلاء.

وفي موضوع ذي صلة، أكملت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد ممثلة بمكتب الدعوة والإرشاد بسفارة خادم الحرمين الشريفين في جمهورية باكستان الإسلامية توزيع 81 طناً من السلال الغذائية الرمضانية ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين الذي تنفذه الوزارة خلال شهر رمضان المبارك للعام 1441هـ، في مدن وقرى باكستان واستفاد من هذا البرنامج أكثر من 100 ألف صائم الشهر الكريم.

وشملت مناطق توزيع السلال الغذائية المنطقة الفدرالية للعاصمة إسلام آباد والمدن والقرى التابعة لها وإقليم البنجاب وإقليم خيبر بختون خواه وإقليم جلجت بلتستان، وإقليم السند مع اتخاذ جميع الاحتياطات والإجراءات الاحترازية التي وضعتها الحكومة الباكستانية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

ورفع سفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان نواف بن سعيد المالكي بهذه المناسبة الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله - على تلمس حاجات المسلمين في جمهورية باكستان الشقيقة في شهر رمضان المبارك، مبيناً أن هذا البرنامج هو جزء من البرامج التي وجه خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - بإقامتها في شهر رمضان المبارك في عدد من الدول ومنها جمهورية باكستان الإسلامية، مؤكداً أنه رغم الظروف الاستثنائية لجائحة كورونا التي تأثر بها العالم أجمع إلا أنها لم تمنع خادم الحرمين الشريفين - يحفظه الله - عن فعل الخير والتوجيه به للمسلمين.

وأضاف المالكي: أنه وجد كل الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -يحفظهما الله - من قبل القيادات السياسية والإسلامية والمستفيدين من برنامج السلال الغذائية سائلاً المولى العلي القدير أن يجعل ذلك في موازين حسنات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد، وأن يوفقهما لكل خير.

كما أعرب السفير نواف المالكي عن شكره وتقديره لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ د. عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ على حسن التنفيذ للبرنامج بما يحقق الأهداف المرجوة وفق إجراءات احترازية لمنع تفشي وباء كورونا.

وأوضح مدير مكتب الدعوة والإرشاد في سفارة المملكة في باكستان متعب بن محمد الجديعي، أن برنامج تفطير الصائمين تم تنفيذه في مدن وقرى باكستان طيلة شهر رمضان المبارك بمساهمة دعاة الوزارة، حيث تم توزيع 3000 سلة غذائية بواقع 81 طناً من المواد الأساسية التي تغطي احتياج الأسر الفقيرة والمحتاجة، وذلك بتوجيهات ومتابعة وإشراف مباشر من وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ د. عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، الذي يقف خلف سير هذه المشروعات ويتابع أعمالها في جميع الدول.

توزيع السلال الغذائية في السنغال