قدَّم رئيس هيئة حقوق الإنسان عواد العواد لمجلس الشورى إيجازاً عن الجهود التي قامت بها الهيئة لحماية وتعزيز حقوق الإنسان خلال جائحة كورونا في إطار توجيهات خادم الحرمين الشريفين بتقديم الرعاية والحماية للإنسان مواطناً أو مقيماً، وأكد الأثر الإيجابي لمواجهة الجائحة وكفاءة الأداء الحكومي بإشراف مباشر من سمو ولي العهد ، كما أن الإجراءات التي قامت بها المملكة لمواجهة الجائحة جاءت بمفهوم أوسع وأشمل ونظرت إلى الإنسان انطلاقاً من مبدأ الإنسان أولاً، ودار خلال اجتماع الهيئة بأعضاء لجنة حقوق الإنسان والهيئات الرقابية بمجلس الشورى ورئاسة الدكتور هادي اليامي حوار تفاعلي حول عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وخاصة الإصلاحات التي اتخذتها المملكة فيما يتعلق بحقوق الإنسان، وتطرق المجتمعون للمراحل التي حققتها الهيئة في إنجاز الخطة الوطنية لحقوق الإنسان والاستراتيجية الوطنية لهيئة حقوق الإنسان، وجرى التأكيد على أهمية تعزيز دور مؤسسات القطاع غير الربحي (المجتمع المدني) انطلاقاً من تعزيز الشراكة مع جمعيات المجتمع المدني.

وعقدت لجنة الاقتصاد والطاقة بمجلس ‎الشورى اجتماعاً ـ عن بعد ـ برئاسة عضو المجلس الدكتور فيصل ال فاضل، وذلك بمشاركة مدير عام برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة الأستاذ هُمام هاشم.

وجرى خلال الاجتماع مناقشة أبرز مضامين التقرير السنوي لبرنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة للعام المالي 1441/40 المحال إلى اللجنة لدراسته، وبحث المجتمعون آثار جائحة كورونا على المنشآت الصغيرة والمتوسطة المستفيدة من تسهيلات برنامج كفالة، ودور البرنامج في معالجة تعثر المنشآت في سداد التمويل في خضم هذه الجائحة، والتوجه العام للبرنامج في كفالة تمويل جميع الأنشطة الاقتصادية المتنوعة، وأكد أعضاء اللجنة أهمية التوسع في توجيه كفالات البرنامج في جميع مناطق المملكة؛ وذلك لتحقيق التنمية المتوازنة بين جميع المناطق، وضرورة تطوير المؤشرات المالية لمراقبة وقياس قدرات البرنامج على الوفاء بالتزاماته المالية عند استحقاقها، والعمل على التوسع في توقيع الاتفاقيات مع الجهات التمويلية غير الربحية.

لجنة حقوق الإنسان في الشورى تجتمع برئيس هيئة حقوق الإنسان