الجود من الموجود.. واتحاد الكاراتيه أقل عرضة للنقد ولا أنسى تجربة الصوم في أميركا

المشي أهم عاداتي قبل «كورونا».. والجماهير تريد البطولات فقط ولا أترك التمارين

يختلف برنامج كل شخص عن الآخر في أيام هذا الشهر الفضيل، وربما تتغير يوميات البعض بالزيادة أو النقصان عما سواه من الأيام الأخرى في غير رمضان.. في هذه الجولة السريعة نبحر مع 30 شخصية رياضية لنغوص في أعماقها الرمضانية، وكيف يكون جدوله اليومي، وما الأشياء التي يحرص عليها في هذه الأيام في زاوية 30 × 30 وضيفنا اليوم رئيس الاتحاد السعودي للكاراتيه الدكتور إبراهيم القناص.

  • حدثنا أولاً عن برنامجك اليومي في رمضان؟

- برنامج متنوع في مقدمته قراءة القرآن الكريم في جل الأوقات، وكذلك متابعة أعمال الاتحاد السعودي للكاراتيه والعربي والدولي عن بعد، والقيام بلوازم المنزل والحرص على ديمومة التمارين الرياضية، ومطالعة البرامج التلفزيونية التي تستحق، وأغلبها الحوارية النافعة.

  • هل أنت ممن يفضلون الحصول على الإجازة في رمضان؟ ولماذا؟

- لا.. اعتبر شهر رمضان من أجمل شهور العمل نظير الروحانية التي تلطف اليوم العملي.

  * هل أنت من هواة متابعة المسلسلات التي تعج بها الفضائيات في رمضان؟

- لا أتابع المسلسلات في رمضان.

  • هل هناك برامج محددة تنتظرها في الشهر المبارك؟

- البرامج الحوارية مع القيادات الوطنية.

  * ما أهم الأرقام التي يحويها هاتفك وبادرت بتهنئتهم بحلول الشهر الفضيل؟

- الأهل بالدرجة الأولى وزملاء العمل الرسمي والرياضي كذلك.

  * كم معدل إنفاقك المادي على شراء حاجياتك الاستهلاكية في رمضان؟

- نحمد الله سبحانه وتعالى أننا في وطن يعيش فيه المواطن السعودي بكل أريحية، وإنفاقي عادي جداً فلا أحب الإسراف أبداً.

  * شخص لا تستطيع رفض دعوته على مائدة الإفطار في رمضان، ولماذا؟

- كثيرون ولله الحمد.

  • هل تتذكر أول رمضان صمته في حياتك؟، كم كان عمرك؟، وماذا تحمل من ذكريات؟

 - كنت في التاسعة من عمري، وذكرياته لا تنسى أبداً.

  * ماذا عن ساعات نومك، وهل تزيد في هذا الشهر؟

- جدولي الرمضاني يتضمن أخذ كفاية من النوم بمعدل ثماني ساعات تقريباً والباقي عمل واهتمامات شخصية.

  * في ظل الارتفاعات المستمرة والغلاء الفاحش، خصوصاً في الشهر الكريم، كيف تصرف أمورك؟

  •  أنا لا ألحظ ارتفاعاً لأنني لا آخذ سوى حاجاتي فقط وبالكمية المحددة للمنزل.

 *هل أنت من هواة التخفيضات؟

- الأمر عادي لدي فمرة يخفضون ومرة يزيدون لذلك متعادلون..

 * في حال طلب أحدهم استدانة مبلغ من المال كيف تقابل هذا الطلب في هذا الشهر الكريم؟

- الجود من الموجود ومساعدة الناس خير وبركة.

  • هل ساهم بقاؤك في المنزل أثناء فترة الوقاية من فايروس «كورونا» في تغيير بعض عاداتك الاستهلاكية؟

- نعم.. وجزى الله زوجاتنا كل خير على ما يقمن به في منازلنا.

 * تعرضت لانتقادات حادة من قناة فضائية أو مطبوعة، هل تتعامل مع الموقف في رمضان بصورة تختلف عن غيره من الشهور؟

- الحمد لله في اتحادنا الإنجازات تتوالى، ولذلك لا نتلقى الكثير من النقد رغم أنه مهم جداً للتطوير وتلافي السلبيات.

  * للفرح والحزن ذكريات قد تنسى بسهولة في شهور السنة خلاف رمضان، ما الذي تتذكره منها؟

- أتذكر كل ما يخص والدي -رحمه الله- والوالدة -أطال الله بعمرها-. 

  • هل يؤثّر النظام الغذائي الذي يتميز به الشهر الفضيل على عطائك الرياضي؟

 - في أعمارنا الأمور معتادة لذلك لا تأثير يذكر، وبالعكس ربما إن العطاء الرياضي يرتفع برمضان كون الجسم يتخلص من الكثير من الأضرار.

  * هل تفضل الذهاب أحياناً لتناول الإفطار أو السحور في المطاعم أو الخيم الرمضانية؟

- لا.. للمنزل لذة لا تقاوم برمضان حيث يلتم الشمل جميعاً على مائدة واحدة كل يوم، وهذا من أجمل عاداتنا في شهر رمضان المبارك في مجتمعنا.

  * هل تعتقد أن بقاء الناس في بيوتهم للوقاية من فيروس «كورونا» سيغير من روتينهم اليومي للأفضل؟ لماذا؟

- ربما.

  * بالتأكيد كانت لك تجربة عشت فيها أياماً من رمضان خارج الوطن؛ حدثنا عنها؟

نعم، حدث ذلك في أميركا وبصراحة الصوم بعيد عن الوطن متعب وينقصه الروحانية الحقيقية لكن نحمد الله أن الأجر موجود ونسأل الله القبول.

  * ما أشهى الأطباق التي تحرص على تناولها في رمضان؟

 - الشوربة.

  • هل أنت من المؤيدين لإقامة المباريات في رمضان؛ أم لك رأي آخر؟

- نعم.

  * كم تتوقع أن يصل وزنك مع آخر يوم في رمضان؟

 - لا تخف.. أتابع الميزان بشكل مستمر..

  *  ثلاث بطاقات دعوة على الإفطار توجهها لمن؟ 

  • سأوجه الدعوة إلى الأمير نواف بن فيصل، وللأمير عبدالعزيز بن تركي، ولمعالي المستشار تركي آل الشيخ.

  * الوسط الرياضي يعج بالمشاحنات والاختلافات بين منتسبيه عبر منبر «دنيا الرياضة» من الشخص الذي تعلن الصلح معه بعد خلاف طويل، وما الرسالة التي توجهها له؟

- الحمد لله.. لم اتشاحن مع أحد من الرياضيين وأدعو الجميع للتسامح.

  * عادة تحرص عليها في رمضان؟

- المشي والزيارات الاجتماعية، ولكن هذا العام غير.. الزم بيتك تسلم ويسلم غيرك من الوباء.

  * ماذا تتمنى في هذا الشهر؟

- أن يغفر الله لنا وللجميع، ويبقي وطننا هامة مرفوعة دائماً، ويفرج هذه الغمة عنا وعن العالم.. 

  * هل خططت لإجازة عيد الفطر؟

- أم محمد هي من تخطط أنا أنفذ فقط..

  • كيف هي علاقتك مع وسائل التواصل الاجتماعي في رمضان؟ وهل تزيد متابعتك لها خلال رمضان؟

- متابعتي لوسائل التواصل الاجتماعي عادية.

 * هل ترى أن «تويتر» بات منصة تقييم لعمل إدارات الأندية، وهل الإدارات تنساق وراء ما ينادى به؟

 - الجمهور يريد بطولات فقط الباقي لا يهم يذهب أو يأتي.

  •  كيف تعامل الناس مع «تويتر»، وماذا تقول لهم في هذا الشأن؟

  •  أسأل الله لهم التوفيق، وأن يتقبل منهم صالح الأعمال..

د. إبراهيم القناص
يحتفل بإنجاز محمد عسيري
في إحدى مشاركات المنتخب
مع لاعب المنتخب الحربي
في اجتماعات الاتحاد العربي
يكرم المنتخب المصري