أعلن المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د. محمد.العبدالعالي عن قرب إطلاق المرحلة الثالثة من الفحص الموسع والذي يستهدف الوصول لجميع الحالات المشتبهة والمصابة بكورونا في وقت مبكر، مشيرا إلى أن هذه المرحلة سيتاح فيها إمكانية حجز موعد للفحص عبر الإنترنت.

وكشف د. العبدالعالي عن تسجيل 2691 حالات جديدة أمس كإصابات مؤكدة بكورونا، توزعت بنسبة 40 % للسعوديين، و60 % لغير السعوديين ليبلغ عدد الحالات المؤكدة بالإصابة بفيروس كورونا (كوفيد 19) 62545 حالة، منها 28728 حالة نشطة، جميعها بصحة جيدة، باستثناء 276 حالة في العناية الحرجة، مشيرا إلى تسجيل 1844 حالة تعاف، لتبلغ حالات التعافي إلى 33478 حالة، كما تم تسجيل 10 وفيات جديدة ليبلغ عدد حالات الوفاة 339 حالة، وجميعها لمقيمين في مكة المكرمة وجدة، منوهاً بأن معظم الوفيات ارتبطت بأمراض مزمنة.

وأوضح د. العبدالعالي أنّ 26 % من الحالات الجديدة من الإناث و74 % من الذكور ويشكل الأطفال نسبة 10 % من حالات الإصابات بينما تبلغ النسبة لكبار السن 3 % فيما تبلغ نسبة الإصابات بين البالغين 87 %، مبيّناً أنّ إجمالي الحالات المصابة حول العالم بلغ أكثر من 4.9 ملايين حالة وبلغت حالات الوفيات أكثر من 323 ألف حالة، فيما بلغت حالات الشفاء أكثر من 1.8 مليون حالة.

وكشف د. العبدالعالي أن عدد الفحوصات المخبرية التي تم إجراؤها حتى الآن بلغ حتى أمس 636178 ألف فحص مخبري مشيرا إلى إجراء 18094 فحصا مخبريا جديدا خلال الساعات الـ 24 الماضية، موضحاً أنّ تحديد طرق انتقال الفيروس وإصابته للأشخاص تتم عبر عمليات التقصي الوبائي وليس من خلال الفحص المخبري، مشيرا إلى أن الفحص المخبري يحدد وجود الإصابة من عدمها وليس مصدرها. وأضاف ويعتبر الأطفال مثل بقية الفئات في نقل العدوى في حال إصابتهم وتزداد خطورة انتقال العدوى من الأطفال للكبار بسبب عدم تقيد الأطفال بالمباعدة وقربهم دائما من الآخرين.

وبين د. العبدالعالي أن تناول الفيتامينات من المصادر الطبيعية أو من المكملات الغذائية يساعد الإنسان على الاكتفاء، لافتا إلى عدم دقة ما يثار عن ضرورة تناول فيتامين c بصفة مستمرة وأنه يساعد على عدم الإصابة بكورونا، داعياً جميع المواطنين والمقيمين للاستفادة من التطبيقات التي وضعتها وزارة الصحة ومنها تطبيق موعد وإجراء التقييم الذاتي بشكل يومي للاطمئنان، مشيرا إلى أنه في حال وجود أي خطورة تظهر من نتائج التقييم فسيتم التواصل من فريق الصحة مع الحالة، مشدداً على أهمية الاستفادة من موقع الوقاية من كورونا لبث العديد من رسائل التوعية التي تستهدف الأفراد والأسر والمؤثرين في المجتمع داعيا الجميع للاستفادة من الموقع على الرابط covid19awarenss.sa.

وأكد د. العبدالعالي على أن بطء انتشار الفيروس في المملكة وفي كافة دول العالم يعود لتقيد العالم بالسلوكيات الصحية وليس في ضعف ضراوة الفيروس، مبيّناً أنّ الفيروس ما زال في مستوى قوته في الانتشار، داعياً الجميع لمواصلة الالتزام بالتعليمات والمباعدة وعدم التراخي، مضيفا: «هناك نسبة من المصابين تظهر عليهم الإعراض ويحتاجون للتنويم وهم في حدود 20 % من الحالات، كما يحتاج نحو 5 % للعناية المركزة، فيما تعتبر المملكة من أقل دول العالم في الوفيات».

من جانبه كشف المدير التنفيذي لمركز التطوع الصحي د. سفر البتار عن تسجيل 163894 متطوعا ومتطوعة في منصة التطوع الصحي، مشيرا إلى جاهزية 72255 متطوعا بعد اجتيازهم الدورة التدريبية، مبيّناً أنّ 19903 متطوعين ساهموا بأكثر من 352 ألف ساعة تطوع في 373 فرصة تطوعية منذ بداية الجائحة استفاد منها 3.5 ملايين مواطن ومقيم، مشيرا إلى أنّ المتطوعين يعكفون إلى جانب الممارسين الصحيين في التقصي الوبائي والفرز البصري والنقل الإسعافي وغيرها.

وأكد البتار لـ»الرياض» على توفير كافة المعايير والاشتراطات لحماية المشاركين في التطوع الصحي من العدوى لافتا إلى أن وزارة الصحة ستعمل على إتاحة المزيد من فرص التطوع لتمكين الأعداد الكبيرة من المتقدمين للمشاركة في خدمة وطنهم.