ختمت دورة إبراهيم العفالق لحفظ ومراجعة القرآن الكريم في نسختها الــ13 التي أُقيمت لأول مرة عن بُعد بمشاركة مميزة من داخل وخارج محافظة الأحساء، وعلى الرغم من إقامة الدورة للمرة الأولى عن بُعد، فقد تميزت الدورة في نسختها هذا العام عن بقية الأعوام الـ12 السابقة، وذلك وفقًا للإحصاءات التي تم رصدها خلال الدورة، فعدد الأجزاء المقروءة بلغ 578 جزءًا، بينما بلغ عدد الأوجه المقروءة 11549 بعدد أسطر بلغ 1732235، وحرص عدد كبير على المشاركة بالدورة من خارج محافظة الأحساء، حيث شارك طلاب من المدينة المنورة والرياض وتبوك والقصيم، بينما بلغ عدد الطلاب الخاتمين لكتاب الله جل جلاله ستة طلاب ولله الحمد.

تجدر الإشارة إلى أن الدورة تُقام برعاية أبناء الفقيد إبراهيم العفالق - رحمه الله - بالتعاون مع المسؤولية الاجتماعية بنادي الفتح وجمعية تحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الأحساء.