في هذه الأيام تطل علينا ذكرى مرور السنة الثالثة لبيعة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله ورعاه -، فمنذ اليوم الأول لتولي الأمير محمد بن سلمان ولاية العهد بدأ بالتخطيط والتنفيذ لرسم خريطة طريق مستقبلية تتصف بالشفافية والجدية لتسريع عجلة التنمية المستدامة التي تمس قطاعات الشؤون الاجتماعية والصحية والتعليم والإسكان والكهرباء والمياه ومشروعات عامة تهم المواطن من خلال برنامج التحول الوطني والرؤية السعودية 2030، إضافة إلى تطوير صندوق الاستثمارات العامة وتطوير استراتيجية تقليل الاعتماد على النفط كدخل رئيس وتنويع مصادر الدخل. هذا إضافة إلى الكثير من القرارات التي تخص الصناعات العسكرية لتستمر عجلة التنمية الاقتصادية لما فيه خير للوطن والمواطن.

  • رجل أعمال