إن ذكرى بيعة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد جاءت وقد تحقق للوطن الكثير من القفزات التنموية.. وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر نفخر به وغد مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء، وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.

تمر علينا هذه الذكرى ونجدد معها البيعة والولاء لسمو ولي العهد - حفظه الله - كما نجدد فيها عهد المحبة والولاء لوطننا الشامخ المعطاء تحت لواء قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله - وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز .. نعم نجدد الولاء للقيادة التي أعطت - ولا تزال - الكثير، ونشعر جميعا بأن المواطن له دوره في الحفاظ على مكتسبات الوطن والأمن والاستقرار بالوقوف مع القيادة ضد كل حاقد يحاول المساس بأمن مجتمعنا المترابط.

تبقى يا وطني شامخا .. عزيزا .. قويا .. بإذن الله وتوفيقه .. وتبقى بحول الله وقوته سدا منيعا ضد كل من يحاول المساس بأمنك ومقدراتك.

•عضو مجلس إدارة مجموعة المهيلب للمنتجات الإسمنتية