السُلطة منقسمة في أفغانستان

كابول - واس

وقّع الرئيس الأفغاني أشرف غني ومنافسه عبدالله عبدالله أمس اتفاقًا لاقتسام السلطة، لإنهاء حالة الجمود السياسي المستمر منذ أشهر.

وذكر صديق صديقي المتحدث باسم الرئيس الأفغاني، أن الاتفاق السياسي بين الرئيس غني والدكتور عبدالله عبدالله وُقع للتو، مضيفًا أن عبدالله سيقود المجلس الخاص بمحادثات السلام مع حركة طالبان وسيجري إشراك أعضاء فريقه في الحكومة.

وأفاد صديقي بأن التفاصيل ستُعلن قريبًا.

الجزائر: إيقاف 83 مهاجراً

الجزائر - واس

أوقفت وحدات من الجيش وحرس السواحل والأمن والجمارك الجزائرية في عمليات متفرقة 89 شخصًا بين مهربين ومهاجرين غير شرعيين، بعدد من المدن الجزائرية.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الدفاع الجزائرية أمس، أن عناصرها بمدينة برج باجي مختار أوقفت ستة مهربين، وصادرت منهم العديد من المواد المعدة للتهريب، وأخرى معدة للتنقيب عن الذهب.

وأضاف البيان أن عناصر من حرس السواحل والأمن الجزائريين بمدينة وهران أوقفوا 83 مهاجرًا غير شرعي من جنسيات مختلفة، بينهم 16 مهاجرًا كانوا على متن قارب تقليدي الصنع قبالة شواطئ مدينة وهران.

مصرع ستة نيجيريين

أبوجا - واس

أعلنت الشرطة النيجيرية، عن مصرع ستة أشخاص في أعمال عنف عرقية في محافظة أداماوا بشمال البلاد.

وأفاد المتحدث باسم شرطة المحافظة النيجيرية سليمان نغورجي أنه تم العثور على ست جثث جراء أعمال العنف التي اندلعت بين مجموعة هوسا وقبيلة تشابو على خلفية حادث مروري.

وأضاف: أن عشرات المنازل أحرقت خلال أعمال العنف، ما أجبر مئات على النزوح، وتم نشر مجموعة مشتركة من الجيش والشرطة «للحفاظ على القانون والنظام والقبض على مرتكبي أعمال العنف».

تفجير انتحاري يودي بحاكم صومالي

مقديشو - رويترز

ذكرت الشرطة أن حاكم منطقة مدج بإقليم بلاد بنط شبه المستقل في الصومال قُتل أمس الأحد مع ثلاثة من حراسه الشخصيين في تفجير انتحاري بسيارة ملغومة أعلنت حركة الشباب المتطرفة مسؤوليتها عنه.

وقال الكابتن بالشرطة محمد عثمان لرويترز «سيارة ملغومة يقودها انتحاري استهدفت سيارة الحاكم. الحاكم أحمد موسى نور وثلاثة من حراسه الشخصيين لقوا حتفهم».

وتقاتل حركة الشباب منذ سنوات للإطاحة بالحكومة المركزية في مقديشو ودأبت على تنفيذ تفجيرات في الصومال ودول أخرى في المنطقة. وتريد الحركة تأسيس حكم لها في الصومال.