اختتم معهد المخطوطات وإحياء التراث الإسلامي في جامعة أم القرى بالتعاون مع معهد البحوث والدراسات الاستشارية، وعمادة التعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعْد وكلية اللغة العربية دورة التأسيس في "أصول تحقيق التراث" واستمرت الدورة 4 أيام بمجموع 10 ساعات تدريب، شملت عرضًا وافيًا ونموذجًا لمحتويات الحقيبة التدريبية الخاصة بالدورة.

وبيَّن عميد المعهد الدكتور سعيد الغامدي، أن الدورة شهدت إقبالًا من طلبة العلم عامَّةً والمهتمِّين منهم بالتحقيق خاصَّةً من أقطار العالم الإسلامي، وبلغ عدد الحضور 2141 متدربًا، وعدد المستفيدين أكثر من 3700 مستفيد من 42 دولة حول العالم.

وتناولت الدورة الصورة المميزة لتكامل الجهات المختلفة داخل الجامعة، وضم فريق العمل المنفذ للدورة 18 منتسبًا بين أكاديميٍّ وفنيٍّ وإداريٍّ، يمثلون الجهات المشاركة في الإعداد والتنفيذ للدورة، مشيدًا بدعم واهتمام معالي رئيس الجامعة الدكتور عبدالله بافيل، ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، الدكتور عبدالوهاب الرسيني.