قررت شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك منع المعلنين من توجيه إعلاناتهم إلى المستخدمين المهتمين بما يسمى بالعلوم الزائفة أو أشباه العلوم، وأشار موقع سي نت دوت كوم المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن هذه الخطوة جاءت في أعقاب تقرير موقع "مارك آب" لأخبار التكنولوجيا عن سماح فيسبوك بمثل هذه الإعلانات رغم الجهود التي تبذلها الشبكة لمنع تداول المعلومات المضللة بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على منصاتها، وذكر موقع "مارك آب" إنه فى إطار الاستقصاء الذى يقوم به، تمكن الموقع، من استهداف هؤلاء المستخدمين على موقع فيسبوك وموقع إنستغرام المملوك لشبكة فيسبوك، بإعلانات خاصة به، والنتيجة تمثلت فى إجازة وبث بعض هذه الإعلانات خلال دقائق معدودات. وكانت شبكة فيسبوك قد أكدت إلغاء خيار "تحديد الجمهور المستهدف"  بسبب احتمال إساءة استخدامه، وقال روب ليثرن مدير إدارة المنتجات في فيسبوك في بيان إن "هذه الفئة من الإعلانات كان يجب أن تحذف في مراجعة سابقة، وقمنا بحذفها الآن".