ينظم ديوان المراقبة العامة الأحد القادم ندوته السنوية السادسة عشرة حاملة عنوان «الدور الرقابي في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للتخصيص» وذلك بقاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق انتركونتننتال بالرياض.

وأشار المتحدث الرسمي لديوان المراقبة العامة سعيد القحطاني إلى أنه سيشارك في الندوة نخبة من المميزين من المسؤولين والمختصين من داخل المملكة وخارجها مقدمين ما لديهم من خبرات وتجارب علمية في مجال الخصخصة، وسوف يتاح المجال خلالها لمناقشة الدور الرقابي المنتظر لنجاح عملية التخصيص بكافة مراحلها، وتأثير المتغيرات والعوامل الاقتصادية والمحاسبية في اختيار الاستراتيجيات المثلى لتحديد نوعية الرقابة المناسبة لأشكال التخصيص المختلفة وستناقش محاور الندوة قضايا وتحديات الرقابة على مراحل التخصيص المختلفة لمنشآت القطاع العام، من أجل الوقوف على كافة المتطلبات النظامية والمهنية للعملية الرقابية المصاحبة لعملية التخصيص في المملكة، والاستفادة من خبرات المتحدثين وتجارب الدول الأخرى في هذا الشأن متوقعاً أن تسفر المشاركات الفاعلة وما يطرح خلال الندوة من مناقشات عن توصيات بناءة وقابلة للتطبيق العلمي، مساهمة في الرفع من جودة العمليات الرقابية التي سوف يجريها الديوان على عملية الخصخصة بكافة مراحلها.