بالاشارة الى ما اثير إعلامياً حول مشكلة محلول الرينيو (MoistureLOC) المستخدم من قبل بعض مستخدمي العدسات اللاصقة تحدث الدكتور علي بو خمسين، رئيس قسم البصريات والعدسات اللاصقة بمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون والذي افاد بأن هناك مشكلة عالمية حول محلول رينيو (MoistureLOC) حالياً بسبب تسجيل مركز مراقبة ومكافحة الامراض الأمريكي في شهر ابريل 2006م أكثر من 130 حالة التهاب القرنية الفطري لمستخدمي العدسات اللاصقة وان 89 منهم يستخدمون محلول رينيو (MoistureLOC) و21 شخصاً يستخدمون محاليل اخرى والبقية لم يستطيعوا تحديد نوع المحلول المستخدم، لكن حتى الآن لم يثبت أي خلل في تركيبة المحلول او طريقة تصنيعه ويعتقد ان المحلول يفقد خاصيته في قتل الجراثيم بعد فترة بسبب ظروف غير معروفة الى الآن ويعكف الباحثون حالياً على تحديد السبب، ولقد تم سحب جميع هذه المحاليل من الاسواق السعودية من قبل وكيلها بالمملكة.

وأضاف ان القول بأن المحلول يسبب العمى عند استخدامه، فهو قول مبالغ فيه، حيث ان الاصابة بالتهاب القرنية الصديدي نتيجة التلوث يبدأ باحمرار العين وزيادة بالدموع ويصاحب ذلك ألم خفيف في العين واختلاف بسيط في الرؤية، ومضايقة من الضوء العالي او ضوء الشمس وافرازات صديدية وتزداد هذه الاعراض بصورة سريعة جداً وتشتد حدتها اذا لم يتخذ العلاج المناسب، واذا أهمل المريض جميع هذه الاعراض ولم يتوجه الى المستشفى للعلاج يزداد الالتهاب اكثر على العينين ومن الممكن ان يتسبب بفقدان النظر الكلي اما اذا تمت السيطرة على الالتهاب فغالباً ما تتكون عتامة على القرنية وقد يحتاج المرضى الى زراعة القرنية لاستعادة النظر في العين المصابة.