أعلن رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب أن الحكومة الفرنسية علقت الثلاثاء الزيادة في ثلاث ضرائب على الوقود لمدة ستة أشهر اعتبارا من الأول من يناير استجابة لاحتجاجات اجتاحت البلاد على رفع الأسعار وارتفاع تكلفة المعيشة.

وقال فيليب في كلمة ألقاها "هذا الغضب، يجب أن تكون كفيفا أو أصم كي لا تراه أو تسمعه"، وأضاف "الفرنسيون الذين ارتدوا السترات الصفراء يريدون خفض الضرائب وأن يكون العمل مجديا، هذا ما نريده نحن كذلك، إذا لم أتمكن من شرحه، إذا لم تتمكن الأغلبية الحاكمة من إقناع الفرنسيين فإن شيئا يتعين أن يتغير".