تواصل وزارة البيئة والمياه والزارعة من خلال 25 فرعاً ومكتباً متابعة تنفيذ حملة "أضحيتي" في جميع مناطق المملكة منذ الخميس الماضي، وذلك لرفع الوعي باستهداف شرائح المجتمع كافة والتعريف بالشروط الصحية الواجب توفرها في الأضحية السليمة وكيفية اختيارها، إضافة إلى مساعدة المشترين بالفحص الطبي البيطري للأضاحي.

وقال مدير عام الإدارة العامة لخدمات الثروة الحيوانية بالوزارة الدكتور إبراهيم قاسم، إن الحملة الإرشادية الخاصة بشروط الأضحية "أضحيتي" في موسم حج هذا العام 1439هـ، تستهدف جميع مناطق المملكة في الفترة من 5 وحتى 9 ذو الحجة الجاري، بمتابعة 25 فرعا ومكتبا للوزارة.

وأضاف الدكتور قاسم، أن الحملة يشرف عليها أكثر من 41 طبيباً ومساعداً بيطرياً، وذلك للتوعية بالأضحية، وكيفية اختيارها، ومساعدة الراغبين بشراء الأضاحي بالفحص الطبي البيطري عن طريق التواصل المباشر في أسواق الماشية المستهدفة، وكذلك بإقامة منصات إرشادية تعريفية واستقبال استفسارات المستهدفين، وحثهم على عدم ذبح الأضحية إلا في المسالخ المرخصة والخاضعة للرقابة البيطرية، والتخلص من المخلفات الحيوانية بطرق آمنة، وكذلك إرشادهم إلى الطريقة المثلى لحفظ اللحوم وتخزينها بعد الذبح، إضافة إلى تقديم الإرشادات الصحية.

يذكر أن وزارة البيئة والمياه والزراعة تواصل تنفيذ خطتها لموسم حج هذا العام 1439هـ، من خلال رفع جاهزيتها بتوفير أكثر من 125 طبيباً ومساعداً بيطرياً وباحثاً زراعياً، بالإضافة إلى تكليف نحو 70 طبيباً بيطرياً ومهندساً زراعياً وفنيّ مختبرات بمختلف مناطق المملكة؛ لتدعيم المنافذ التي ترد عبرها الإرساليات الخاصة بالحج.