التقى المستشار بالديوان الملكي، المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، أمس في العاصمة البلجيكية بروكسل، مدير عام التعاون الدولي والتنمية في الاتحاد الأوروبي ستيفانو مانسيرفيسي.

واستعرض د. الربيعة خلال اللقاء الجهود الإغاثية والإنسانية التي قدمها المركز للدول المنكوبة والأزمات في أرجاء العالم خاصة في اليمن.

كما تم بحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وسبل التعاون وتبادل المعلومات والتنسيق في مجال الأعمال الإغاثية والإنسانية بين المملكة والاتحاد الأوروبي.

من ناحية أخرى، التقى د. الربيعة في العاصمة البلجيكية بروكسل عضو لجنة التنمية في الاتحاد الأوروبي هولفيني غيورغي.

واستعراض الربيعة الجهود المقدمة لمساعدة أبناء الشعب اليمني الشقيق في مناطق النزوح.

وبحث الجانبان الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وسبل التعاون وتبادل المعلومات والتنسيق في مجال الأعمال الإغاثية والإنسانية.

وأشاد هولفيني غيورغي بالدور المميز الذي يقوم به مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في مختلف دول العالم حيث قدّم نفسه وبشكل واضح ورئيسي في مجال الخدمة الإنسانية والإغاثية.

كما التقى الربيعة نائب أمين عام جهاز العمل الخارجي في الاتحاد الأوروبي جون كريستوف بيلارد.

وتناول الجانبان خلال اللقاء سبل التعاون والشراكة في مجال العمل الإنساني.

وأبرز المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة لنائب أمين عام جهاز العمل الخارجي في الاتحاد الأوروبي الأدوار والأعمال الإغاثية والإنسانية التي يؤديها المركز، مبينًا أن مشروعات المركز وصلت إلى 231 مشروعاً في 38 دولة حول العالم نفذت من خلال 108 شركاء محليين وإقليمين ودوليين.

وأشاد نائب أمين عام جهاز العمل الخارجي الأوروبي بإنجازات مركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية التي امتدت لتشمل مختلف بلدان العالم بلا تمييز عرقي أو ديني.